السبت، 3 فبراير 2018

الى زوجتى الغالية .. احمد آسف وبيحبك .. بالصور زوج يعتذر لزوجته بمدينة ديروط باسيوط على الطريقة الحديثة .. البيت وحش قوى من غيرك


قام شخص يدعى " احمد " ع .م وهو أحد أهالى مدينه " ديروط " بالإعلان عن إعتذاره لزوجته علنا وذلك بوضع شاشة عرض اعلانية بديروط .

حيث تضمن الإعلان طلبه الصفح من زوجته والتأكيد على تمسكه بها، وذلك بعد محاولات يائسة بذلها الزوج لإعادة المياه إلى مجاريها مع شريكة حياته ، ذاكرا اسمه فى رسالته .

وكتب الزوج فى رسالته قائلا: " إلى زوجتى الغالية ، أحمد آسف وبيحبك ، البيت وحش أوى من غيرك " .

حيث علق مشاهدي الشاشة على الصورة التى انتشرت كثيرا ، بالتضامن مع الزوج وأن ما فعله موقف يستحق الإشادة به باعترافه بالخطأ وأن عودة زوجته عودة للحياة بالمنزل .

ريهام الشويخ

بالصور جامعة أسيوط تكرم باحثة ضمن مكتشفي بقايا حفرية لديناصور، يرجع تاريخه إلى نحو 70 مليون سنة








أكد الدكتور أحمد عبده جعيص رئيس جامعة أسيوط، أن وجود باحثة من أبناء جامعة أسيوط هي سارة صابر المدرس المساعد بقسم الجيولوجيا بكلية العلوم ضمن الفريق البحثي الذي اكتشف احدث ديناصور بافريقيا، يُعد فخرًا للجامعة بأبنائها من شباب الباحثين المتميزين في شتى المجالات والقادرين على استكمال مسيرة أساتذتهم الرواد بما يسهم بإثراء الحركة البحثية والعلمية في ربوع مصر.
جاء ذلك خلال استقبال رئيس جامعة أسيوط للباحثة سارة صابر وذلك بحضور الدكتور طارق الجمال نائب رئيس جامعة أسيوط لشئون الدراسات العليا والبحوث، معلنًا عن تكريم الباحثة رسميًا فى احتفال الجامعة بعيد العلم القادم.
ومن جانبه أكد الدكتور طارق الجمال أن الباحثة سارة صابر تمثل نموذجًا للعمل الجاد والدءوب الذي تقدمه المرأة في الصعيد وقدرتها على التغلب على المصاعب لإنجاز مهامها علي نحو دقيق ومتميز، كما يأتي ثمار لاهتمام إدارة الجامعة بدعم وتشجيع التخصصات الدقيقة والنادرة في كافة التخصصات وتشجيع الباحثين على الاتجاه إلى الدراسات الغير نمطية والانخراط في المشروعات البحثية القائمة علي التعاون والعمل المشترك بين الجامعة ومختلف الجامعات المصرية والدولية.
عبرت الباحثة سارة صابر عن شعورها بالفخر لكونها أحد أعضاء فريق العمل المسئول عن ذلك الاكتشاف العلمي الهام لأحدث ديناصور في أفريقيا والذي أطلق عليه "منصورا صور"، ولكونها الباحثة الوحيدة على مستوى جامعات الصعيد المتخصصة فى مجال الحفريات والذي يُعد تخصص نادر على مستوى الجامعات المصرية وهو ما بدأ من خلال رسالة الماجستير التي قدمتها تحت عنوان " بقايا التماسيح من رواسب الطباشيري العلوي لواحتيّ الداخلة والخارجة بالصحراء الغربية ومصر تحت إشراف أستاذتها من جامعة أسيوط ومن الدكتور هشام سلام الأستاذ المساعد بقسم الجيولوجيا بجامعة المنصورة ورئيس مركز المنصورة الجامعي للحفريات الفقارية والمشترك في الإشراف على رسالة الماجستير الخاصة بها، موضحةً أن بحث رسالة الماجستير التى قدمتها سبق وان فاز بجائزة أفضل ملخص بحثى على مستوى شباب الباحثين من أكبر مؤتمر دولى للحفريات الفقارية والذى أقيم فى ولاية يوتا الأمريكية.
وأكدت الباحثة على ما وجدته من جامعة أسيوط من دعم ورعاية أثمر عن تشجيعها عن أداء عملها على نحو يسير، موجهة شكرها لإدارة الجامعة ولأساتذتها بكلية العلوم وقسم الجيولوجيا بجامعة أسيوط.


بالصور- شيوخ وقساوسة يزورون دير العذراء ومعهد فؤاد الأول بأسيوط
























نظم بيت العائلة المصرية بمحافظة أسيوط، اليوم الجمعة، زيارة ميدانية لدير العذراء بدرنكة، ومعهد فؤاد الأول الأزهري بمدينة أسيوط، بمشاركة 50 من أئمة الأزهر الشريف والأوقاف، بالتنسيق مع الهيئة الإقليمية لتنشيط السياحة بحضور عثمان الحسيني، مدير الهيئة، وتحت رعاية المهندس ياسر الدسوقي، محافظ أسيوط، والمهندس محمد عبدالجليل، سكرتير عام المحافظة.

وقال الشيخ سيد عبدالعزيز، أمين عام بيت العائلة المصرية بمحافظة أسيوط: "إن زيارة الدير والمعهد بمشاركة الأئمة والقساوسة، تأتي في إطار عمل بيت العائلة على توطيد أواصر المحبة والسلام بين المسلمين والأقباط، والتأكيد على أننا في محافظة أسيوط نعيش جنبًا إلى جنب لا يجمعنا إلا حب الوطن والانتماء إليه، رافضين كل المحاولات التى تحاول بين الحين والآخر النيل من وحدتنا".

وأوضح الأمين العام، أن الزيارة جاءت في إطار أنشطة مشروع نبتة والتي تنفذه الهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية، وأشار إلي أن الزيارة بدأت بالتجمع أمام مقر بيت العائلة في الساحة المقابلة لديوان عام المحافظة، ثم التوجه إلي دير العذراء والالتقاء بالقائمين علي الدير، واستمع المشاركون في الزيارة إلي شرح واف لتاريخ الدير ورحلة العائلة المقدسة إلي ذلك المكان، ودار نقاش انتهي إلي تبني بيت العائلة حملة للترويج للمزارات السياحية ، خاصة وأن المحافظة تضم التاريخ الفرعوني والروماني والإسلامي والقبطي والآثار الحديثة.

وأضاف الشيخ سيد أنه تم التوجه بعد الانتهاء من الدير والتقاط الصور التذكارية داخله، إلى معهد فؤاد الأول وتفقد قاعاته التاريخية والاستماع من الشيخ أحمد عبدالعظيم عميد المعهد، إلى الخلفية التاريخية حول بناء المعهد ودوره عبر السنوات الماضية في نشر الفكر الوسطي بين أجيال متعاقبة من أبناء المحافظة ونشر رسالة الإسلام السمحة التي تنبذ العنف والتطرف وتعلي من قيمة الإنسان.

اسامة صديق

دماء وطلاسم وملابس داخلية وأعمال سحر.. داخل "مقابر الغنايم" فى اسيوط

نظم أهالي في مركز ومدينة الغنايم بمحافظة أسيوط، حملة لتنظيف وتطهير المقابر، وأكدوا أنهم عثروا على طلاسم وأحجبة وأعمال ...