السبت، 27 أغسطس 2011

أطباء وممرضون بمستشفي ديروط المركزي يضربون اضرابا جزئيا عن العمل، إحتجاجا على قيام باعة جائلين منذ يومين باقتحام المستشفى والتعدي على الطبيبين محمد عادل ونادرة فوزي بها، وتمزيق دفاتر الاستقبال والعناية المركزة، على خلفية وفاة زميل لهم نتيجة لتناوله أقراص سوس الغلال



أضرب اليوم "السبت" أطباء وممرضون بمستشفي ديروط المركزي جزئيا عن العمل، إحتجاجا على قيام باعة جائلين منذ يومين باقتحام المستشفى والتعدي على الطبيبين محمد عادل ونادرة فوزي بها، وتمزيق دفاتر الاستقبال والعناية المركزة، على خلفية وفاة زميل لهم نتيجة لتناوله أقراص سوس الغلال.

وأكد الدكتور محمد عادل، أحد الأطباء المعتدى عليهم، أنهم سيستمرون في الإضراب عن العمل، حتى يتم الاستجابة لمطالبهم، ويتدخل اللواء محمد إبراهيم مدير أمن أسيوط ويصدر قرارا بتعيين خدمات أمنية من الشرطة داخل المستشفى.


من جانبه قام الدكتور ممدوح وشاحي، وكيل وزارة الصحة بأسيوط، بزيارة إلى المستشفى ووعد بالتحقيق في الأمر، إلا أن الأطباء طالبوه باستخراج جثة المتوفي الذي تعدت أسرته على المستشفى وقاموا بأعمال تخريبية بها وتعدوا على طبيبين بها لتشريحها لبيان سبب الوفاة من أجل التأكيد على أن المتوفي قد توفى بسبب تناوله أقراص السوس أو مخدرات وليس بسبب الإهمال كما أدعت أسرته.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

البقاء لله .. وفاة طالب كلية حربية من اسيوط متأثرا باصابته فى حادث .. القبض على موظف ببترول اسيوط قتل طفل بالخطأ بسيارته وهرب مسرعا

لقى طفل مصرعه، متأثرا بإصابته بكدمات في الذراع ونزيف داخلي بالمخ، بعد أن صدمته سيارة ملاكي دايو لانس بطريق قرية علوان وفر صاحبها هارب...