الأحد، 27 مايو 2012

نيابة أول أسيوط تحقق في حادث مقتل الشاب / محمد عبد الرحمن سويفى بالخطأ علي أيدى أفراد شرطة

تجرى نيابة قسم أول أسيوط تحقيقاتها مع ضابط وأفراد من قسم أول أسيوط، لكشف الحقيقة، وذلك علي خلفية مقتل شاب بطريق الخطأ يدعى محمد عبد الرحمن سويفى علي يد أحد أفراد القسم، قام بإطلاق أعيرة نارية، أثناء فض مشاجرة بين عائلتين، بسبب الخلاف علي بناء منزل.

فيما أمرت النيابة أيضًا باستعجال تحريات المباحث حول الواقعة، وتقرير الطبيب الشرعي بعد تشريح الجثة.


كانت مصادمات عنيفة قد وقعت بين قوات الأمن بقسم أول أسيوط، ومئات المتظاهرين في الساعات الأولي من صباح اليوم، بعد أن توجه أهلية المجني عليه محمد عبدالرحمن محمد سويفي (15 سنة – منجد)، إلي قسم أول أسيوط محاولين اقتحامه ومئات المتظاهرين، ما إن علموا بوفاته بطلق ناري بمستشفي أسيوط العام، علي خلفية إصابته بطريق الخطأ أثناء تواجده عندما قام الأمن بإطلاق الأعيرة النارية لفض مشاجرة بين عائلتي "ربيع"، ورشدي" بحي غرب أسيوط وذلك بسبب الخلاف علي بناء منزل، وهو مااستدعي قوات الأمن بإطلاق القنابل المسيلة للدموع والطلقات النارية في الهواء والهراوات لتفريق المتظاهرين، الذين أصروا علي اقتحام القسم، لولا وصول تعزيزات أمنية من مديرية الأمن حالت دون حدوث ذلك.


واتهم أهالي المجني عليه ضابطا يدعي "زياد"، ومخبرا يدعي "شلتوت" بإطلاق الأعيرة النارية التي أودت بحياة ابنهم، مطالبين بالتحقيق في الواقعة، وإحالة المتهمين علي الفور للنيابة العامة للحصول علي حق المجني عليه

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

كشف غموض اختفاء "طالبة أسيوط" بعد هروبها وزواجها سرا وتحرير محضر عدم تعرض أهلها لها ولزوجها

هروب الفتيات من منازل أسرهن ظاهرة ترعب الأهالى -------------------------------------- تمكن ضباط مباحث قسم ثان أسيوط برئاسة المقدم أحمد...