السبت، 17 نوفمبر 2012

النائب العام يأمر بضبط وإحضار المسئولين عن حادث قطار أسيوط وتشكيل لجنة فنية لمعاينة موقع الحادث


أمر المستشار الدكتور عبدالمجيد محمود النائب العام اليوم بضبط وإحضار سائق قطار منفلوط والامر بالقبض على كل من تقتضى إجراءات التحقيق القبض عليه من المسئولين بهيئة السكك الحديدية وبتشكيل لجنة فنية من ثلاثة من الاساتذة بكلية هندسة جامعة أسيوط وأحد المهندسين نواب رئيس هيئة السكك الحديدية وخبير من المعمل الجنائى بوزارة الداخلية لسرعة الانتقال الى مكان الحادث لمعاينته والاثار المتخلفة عنه وفحص أجهزة القطار والاتوبيس المتصادمين لبيان مدى صلاحيتهما للسير وبيان كيفية و قوع الحادث وأسبابه والمتسبب فيه وماعسى أن يظهر للجنة من أمور متصلة بالصيانة أو التشغيل أو تنظيم حركة سير القطارات فى منطقة الحادث على أن تقدم تقريرا تفصيليا للنيابة العامة فى أسرع وقت.
كما طلب
سؤال رئيس هيئة السكة الحديد ونواب رئيس هيئة السكة الحديد عن إجراءات حركة تسير القطارات وأعمال الصيانة لتحديد المسئوليات الفنية والاشرافية وصولا لتحديد المسئولية الجنائية.
ويتابع المستشار الدكتور عبدالمجيد محمود النائب العام إجراءات التحقيق أول بأول لسرعة التصرف وإحالة من تثبت مسئوليته الجنائية الى المحاكمة.

وأعلن المستشار عادل السعيد المتحدث الرسمى باسم النيابة العامة بأن نيابة منفلوط قد أبلغت صباح اليوم 17/11/2012 أنه أثناء عبور سيارة أتوبيس بداخلها عدد 66 طالبا من طلبة أحد المعاهد الدينية وكان مزلقان قرية المندرة بدائرة منفلوط مفتوحا فاصطدم بها القطار رقم 165 القادم من أسيوط الى القاهرة وأدى الحادث الى وفاة 50 طالبا واصابة ستة عشر أخرين.
وقال إن النائب العام كلف فريق من رؤساء وأعضاء النيابة العامة بأسيوط بالاسراع فورا بمباشرة التحقيقات فى الحادث للوقوف على أسبابه سواء كانت أسباب مباشرة أو غير مباشرة.
وأمر النائب العام بتشكيل ثلاث فرق من أعضاء النيابة العامة لمباشرة التحقيق فى وقت واحد حيث انتقل الفريق الاول برئاسة المحامى العام الاول الى مستشفى منفلوط المركزى للاشراف على مناظرة جثث المجنى عليهم وتلقى التقارير الطبية الخاصة بالوفاة والتصريح بدفن جثث المتوفين وقد تم تسليمها لذويهم عدا اثنين مازالا مجهولين.والفريق الثانى من أعضاء النيابة برئاسة المحامى العامة لنيابة جنوب اسيوط الكلية الى مستشفى اسيوط الجامعى لسؤال المجنى عليهم من المصابين الذين تسمح حالتهم الصحية بسؤالهم عن معلوماتهم بشأن الحادث.والفريق الثالث من أعضاء النيابة برئاسة المحامى العام لنيابة شمال أسيوط الكلية بالانتقال الى المزلقان مكان الحادث حيث تم إجراء معاينة له ومعاينة للقطار وحطام سيارة الاتوبيس والانتقال الى محطة سكة حديد الخواتكة وهى المحطة السابقة على المزلقان محل الحادث والتحفظ على سجل سير القطارات وسؤال ناظر المحطة عن معلوماته ويجرى الان استجواب عامل المزلقان المتهم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

كشف غموض اختفاء "طالبة أسيوط" بعد هروبها وزواجها سرا وتحرير محضر عدم تعرض أهلها لها ولزوجها

هروب الفتيات من منازل أسرهن ظاهرة ترعب الأهالى -------------------------------------- تمكن ضباط مباحث قسم ثان أسيوط برئاسة المقدم أحمد...