الأربعاء، 21 نوفمبر 2012

الإخوان بالإسكندرية: من قام بحادث أسيوط هم فلول النظام وربما يتكرر ماهو أفظع منه


أقامت جماعة الإخوان المسلمين بمنطقة الإبراهمية بالإسكندرية مؤتمر جماهيرى حاشد مساء اليوم الثلاثاء لنصرة غزة بعنوان غزة تقوم وسوريا تتحرر، بحضور أمل خليفة باحثة فى الشئون الفلسطينية و المهندس مدحت الحداد أحد قيادات جماعة الإخوان المسلمين ومدير المكتب التنفيذى بالإسكندرية والعديد من قيادات الأخوان المسلمين.
أكدت أمل خليفه بأن الذى حدث فى أقل من أسبوع مضى يؤكد أن الله مع أهل غزه وأنهم اقوى من أمس , وتابعت بأن أطفال غزه بعد ما شهدوه من أحداث أصبح حديثهم أكبر من أعمارهم، وقطاع غزة ليس كبير360 كيلومترا مربع أى سدس الإسكندريه وهى الباقيه الوحيدة التى لم تعترف بإسرائيل، وطالبت الشباب المصرى أن يضيف إلى التاريخ تحرير الأقصى قائله معركتنا الأساسيه تحت أسوار القدس وتحرير الأقصى .
وأكد المهندس مدحت 
أن الرئيس مرسى استطاع أن يزيح حكم العسكر الذى أستمر بعد أيام قليلة من حكمة، وأعرب عن حزنه من وفاة اكثر من خمسين طفل فى حادث أسيوط قائلا بأن هذا الحادث الذى فعله هو من بقايا النظام السابق ربما يكون الأخير أو يتكرر ما هو أفظع منه .
واستكمل كلامة بأن الذى يحدث فى الجمعية التأسيسية من إنسحاب بعض أعضائها ومحاولة تعطيل عملها هو شئ مخطط من قبل فلول النظام السابق، وسوف يحل محلهم أُناس يحبون مصلحة الوطن ولا يتقاضون أجرا على ذلك ، وأن الأيام القادمة هى تعد حاسمة فى تاريخ الشعب المصرى، وإننا جميعا فى أشد الحاجه لنجتمع على نهضة هذا البلد.

ونوه “الحداد” بأن أحد المحافظين الذى تولى وظيفته قريبا فى إحدى محافظات الصعيد أراد أن يتوقف عن العمل بعد شهر من تعينه بسبب الفساد الكبير الموجود بالمحافظة والذى أكد أنه يكفى لكتابة هذا الفساد فى كتاب كامل موضحا بأن النظام السابق أفسد كل شئ وأهدر المال العام على حد تعبيره .
وأشاد الحداد بزيارة الدكتور هشام قنديل إلى غزة قائلا بأن قنديل ذهب إلى غزة ليؤكد بأن ثورة الربيع العربى لم تكن من أجل المصريين فقط بل من أجل البلاد المجاوره لها أيضا .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

البقاء لله .. وفاة طالب كلية حربية من اسيوط متأثرا باصابته فى حادث .. القبض على موظف ببترول اسيوط قتل طفل بالخطأ بسيارته وهرب مسرعا

لقى طفل مصرعه، متأثرا بإصابته بكدمات في الذراع ونزيف داخلي بالمخ، بعد أن صدمته سيارة ملاكي دايو لانس بطريق قرية علوان وفر صاحبها هارب...