الأربعاء، 1 مايو 2013

مفتى الجماعة الإسلامية باسيوط ينفى القيام بـ"ثورة مسلحة" ضد الأمن الوطنى



نفى الدكتور عبد الآخر حماد، مفتي الجماعة الإسلامية ما نشر على لسانه فى أحد المواقع الإخبارية من أن الجماعة الإسلامية ستقوم بثورة مسلحة إذا ما عاد الأمن الوطني لممارسة أعمال أمن الدولة القديم. 
وأكد حماد أن حقيقة الأمر "أن إحدى الصحفيات اتصلت به تسأله عما يدعو إليه البعض من تنظيم وقفات أمام مقر الأمن الوطنى"، وكانت إجابته بالنص "أنه إذا ثبت أن جهاز الأمن الوطنى قد تجاوز حدوده فى كونه مجرد جهاز لجمع المعلومات فإن من حق المواطنين التظاهر السلمى استنكارا لذلك". 
 
وأكد الدكتور عبد الآخر أنه لم يرد على لسانه من قريب أو بعيد كلمة ثورة مسلحة، ولم يذكر اسم الجماعة الإسلامية، لافتا إلى أنه بصدد دراسة رفع دعوى قضائية ضد من نسب إليه هذه التصريحات.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

دماء وطلاسم وملابس داخلية وأعمال سحر.. داخل "مقابر الغنايم" فى اسيوط

نظم أهالي في مركز ومدينة الغنايم بمحافظة أسيوط، حملة لتنظيف وتطهير المقابر، وأكدوا أنهم عثروا على طلاسم وأحجبة وأعمال ...