الأربعاء، 3 فبراير 2016

حضانات أسيوط.. مشروعات استثمارية لا تلتزم بالمعايير


تعودنا كمصريين أن نبكي وقت وقوع الكارثة فقط.. بعد ذلك ننسى الخسائر التى تسببت فيها أو نتجاهلها وكأن شيئا لم يكن، ولا نحاول اتخاذ اجراءات أو احتياطات لتجنب تكرارها وبالتالى لا نفيق الا على كارثة جديدة ربما تقع لنفس الأسباب .
بهذه الكلمات عبر أولياء الأمور بأسيوط عن غضبهم من ممارسات أصحاب الحضانات والمدارس الخاصة، الذين لم يشغلهم حادث اتوبيس منفلوط الذي صدمه القطار على مزلقان قرية المندرة وأودى بحياة نحو 52 طفلا تم حشرهم في اتوبيس لا يتسع لأكثر من 29 طفلاً .

وقالت مصادر في مديرية الشئون الإجتماعية بأسيوط أن هناك 480  دار حضانة بقرى ومدن المحافظة تابعة لجمعيات وتتولى المديرية الإشراف عليها، منها حضانات تابعة لجمعيات الرعاية المتكاملة، وجمعيات تنمية المجتمع والتربية الاسلامية والدعوة والشبان المسلمين وتنمية الخدمات الاجتماعية وجمعيات الشابات المسلمات والشابات المسيحيات، وتنمية الخدمات الاجتماعية، إلى جانب حضانات تابعة للأهالي.
وأضافت المصادر ان هذه الحضانات تلتزم بالمناهج المحددة للمراحل العمرية للأطفال، لكن بعضها لا تلتزم بالمعايير المطلوبة، منها أن الحضانات التي توفر تغذية للأطفال تقوم الجمعية بإعدادها دون اخطار الجهات الصحية المختصة للإشراف عليها، وهو ما يعرض حياة الأطفال للخطر اما لسوء اعداد الوجبة أو لعدم مطابقة مكوناتها للإشتراطات الصحية، فضلا عن عدم التعاقد مع أطباء لمتابعة الحالة الصحية الأطفال دورياً ، وعدم الالتزام بمساحة الفصول مشيرة إلى ان الكثافة العددية للأطفال أكبر من كثافة الفصل، فمثلا قاعة مخصصة لعدد يتراوح من 15 الى 20 طفلا يتم زيادة العدد الى 30 طفلا .
وأشارت إلى عدم موائمة المؤهل الدراسي للمشرفات، للتعامل مع الأطفال مؤكدة انه تم رصد مشرفات حصلن على دبلومات فنية بدلا من كليات رياض الأطفال ، ويلجأ أصحاب الحضانات إلى ذلك لتوفير النفقات، حيث يعطون المشرفة الحاصلة على الدبلوم راتبا ضعيفا وهؤلاء المشرفات غير مؤهلات لتربية الأطفال .
وأوضحت المصادر انه تم رصد تدني رواتب المشرفات المتعاقدات مع الجمعيات والذي يصل نحو 150 جنيها فقط، بجانب قلة عدد الدادات لافتة الى انه اذا كان من الطبيعي أن تخصص عاملة "دادة" لكل 15 طفلا الا انه يتم تخصيص عاملة واحدة أو اثنتين للحضانة باكملها.

وأكدت أن نحو 50 % من الحضانات لم تتمكن من توفير طوابق أرضية لنقل الحضانات اليها حسب القانون الجديد وتم إعطائهم فرصة لتوفيق أوضاعهم وتوفير أماكن مطابقة، حتى لا يثير غلق هذه الحضانات غضب اولياء الأمور، الذين باتت الحضانات جانبا هاما في حياتهم .
واعتبرت المصادر هذا الشرط في القانون بمثابة "تعجيز" لارتفاع أسعار بيع وإيجارات الأدوار الأرضية في أسيوط 
وقال أحمد علي أحد أولياء الأمور ان الحضانات تحولت الى مشروع استثماري وفقدت دورها التعليمي والترفيهي، وكل واحد معاه فلوس بيروح يشتري شقة أو شقتين يعملهم فصول ويفتح حضانة تفتقد المواصفات من حيث التهوية أو مساحة الفصول أو المشرفات والمربيات كما تفتقد للجانب الترفيهي وهو جانب هام جدا للأطفال في مرحلة الحضانة حيث لا يوجد بها مكان للعب والترفية .
وأضاف : اذا توفرت الشروط تكون للأثرياء فقط حيث تصل مصروفات الحضانة فى هذه الحالة الى أكثر من 3 الاف جنيه شهريا، مؤكدا ان الموظف الذي يقتطع 400 أو 500 جنيه من راتبه لا يستطيع توفير مكان مناسب لابنه .
وأكد سامح فكري أن هناك جمعيات أهلية تستغل المنح والدعم وتقتص رواتب العاملين لحسابها وتحصل على مصروفات اخرى من أولياء الأمور .
وقال أن الحضانات التابعة لوزارة التربية والتعليم لا تحظى باهتمام قد تنطبق عليها شروط التهوية والكثافة العددية وكونها في الطابق الأرضي لكنها تفتقد الاهتمام بالأطفال في الترفيه وكل ما يشغل المعلمات فيها والموجهين المشرفين عليهم هو منهج دراسي ومعلومات مدونة في دفاتر، مع إهمال كامل لمشاركة الاطفال في الترفيه ففي وقت خروجهم من الفصول يذهب كل طفل حسبما يشاء دون متابعة، بالاضافة إلى عدم وجود ألعاب أو أرجوحات في ملاعب الحضانة، فضلا عن قلة عدد العاملات فيها حيث تخصص عاملة واحدة "دادة" لكل فصلين أو ثلاثة  .
وقالت "و. م" ،ولية أمر ،  أولادي الاثنين في الحضانة واحد منهم عمره 4 سنوات ونصف والثاني 6 سنوات ونصف والأطفال بتركب فوق بعضها في الاتوبيس في معهد ديني خاص بالقوصية، ولما طلبنا من أصحاب الحضانة توفير اتوبيسات كافية قالوا لنا اشتركوا مع اسر تانية وهاتوا عربية خاصة تجيب الأطفال وتأخذهم من هنا، ﻻﻧﻨﺎ معندناش حل.

وقال رميح عبد الحسيب، مدير الصندوق الاجتماعي بأسيوط، ان الصندوق يدعم 16 مشروعا تحت مسمى " تشغيل الشباب في رفع كفاءة رياض الأطفال" في مراكز المحافظة ماعدا مركزى الغنايم وصدفا بـ 16 مليون جنيه 70% منها أجور عمالة موضحا ان هذا التمويل من الاتحاد الأوروبي ضمن اتفاقية البنك الدولي للمشروع العاجل
وأضاف ان 16 جمعية أهلية تتولى تنفيذ المشروع مشيرا الى ان المشروع الواحد يفتح 20 فصلا بطاقة 40 معلمة براتب 600 جنيه للواحدة و 20 عاملة براتب 350 جنيها.
وأشار عبد الحسيب إلى ورود شكاوى من عمالة بعض الجمعيات تتعلق باقتصاص جزء من رواتبهم وإجبارهم على التوقيع على المرتب كاملا، تحت تهديدهم بالطرد
وأوضح أنه يتم تفادي هذا الموضوع بإرسال ممثل من الصندوق وقت صرف الرواتب للتأكد من حصولهم على الرواتب كاملة، وقال: أخبرنا العاملين أن الجمعيات لا تستطيع فصلهم.


سحر فاروق الحمدانى

هناك تعليقان (2):

  1. 90 في الميه من الحضانات الخاصه اصحابها عملوها للربح بس

    ردحذف
  2. ياريت المحافظ الجديد يتولى موضوع الحضانات الخاصه في حضانات كثير في الحماره مستواها زباله ومنهم حضانه اسمها طيور الجنه و محبى الرحمن بالحمره شارع عزت جلال

    ردحذف

البقاء لله .. وفاة طالب كلية حربية من اسيوط متأثرا باصابته فى حادث .. القبض على موظف ببترول اسيوط قتل طفل بالخطأ بسيارته وهرب مسرعا

لقى طفل مصرعه، متأثرا بإصابته بكدمات في الذراع ونزيف داخلي بالمخ، بعد أن صدمته سيارة ملاكي دايو لانس بطريق قرية علوان وفر صاحبها هارب...