الثلاثاء، 1 نوفمبر 2011

اللواء/ السيد البرعي، محافظ أسيوط يغادر احتفالية تكريم أسر شهداء ومصابي الثورة بقاعه النيل الكبرى بجامعة أسيوط بسبب حملة مدبرة لاسقاط حكم العسكر مرددين هتافات منها "يسقط يسقط حكم العسكر"

اضطر اللواء/ السيد البرعي، محافظ أسيوط، والقيادات العسكرية والشرطية إلي مغادرة احتفالية تكريم أسر شهداء ومصابي الثورة بجامعة أسيوط، علي خلفية قيام بعض شباب الثورة برفع صور للناشط السياسي أحمد عبد الكريم، الذي تم القبض عليه في أحداث السفارة الإسرائيلية.

وردد شباب الثورة هتافات منها "يسقط يسقط حكم العسكر"، و"الحزب الوطني بره.. حزب التزوير بره"، و"لا عقرب ولا تعبان الشرعية للميدان"، و"عبد المحسن تاني صعب احنا الثورة واحنا الشعب"، الأمر الذي اضطر المحافظ ومرافقيه إلى إنهاء الحفل، وترك القاعة.


يذكر أن عبد المحسن الذي جاء ذكره في أحد الهتافات هو محمد عبد المحسن صالح، رئيس المجلس الشعبية المحلية بالحزب الوطني المنحل، وعضو مجلس الشوري الأسبق.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

دماء وطلاسم وملابس داخلية وأعمال سحر.. داخل "مقابر الغنايم" فى اسيوط

نظم أهالي في مركز ومدينة الغنايم بمحافظة أسيوط، حملة لتنظيف وتطهير المقابر، وأكدوا أنهم عثروا على طلاسم وأحجبة وأعمال ...