الجمعة، 14 سبتمبر 2012

الجماعة الإسلامية بأسيوط:"النبي الكريم خط أحمر..والغرب لا يؤمن بحرية الرأي"


ارشيفية
قال الشيخ حمادة نصار المتحدث باسم الجماعة الإسلامية بأسيوط، فى تصريح صحفي أمس الخميس، أن الإساءة إلي رمز يقدسه ويؤمن به أكثر من مليار وثلث مسلم أمر لا يستحق النظر إليه ولو بمؤخرة العين, مطالبا صناع القرار في مصر باتخاذ موقفاً أكثر صرامة وحزماً ووضوحاً يتناسب مع الثورة ويتلاءم مع جسامة الحدث وخطورته ولا ينحي منحي أنصاف الحلول.

وأضاف :"لا يمكن أن نصدق الغرب في دعواه أن ما يحدث من تجاوزات وتطاولات في حق رسول الإسلام لا يعدو كونه نوعاً من حريّة الرأي والتعبير الذي كفلتها كل دساتير العالم،لأن حرية الرأي هذه لا تقوم علي قدم وساق إذا تعرضت قصة الهولوكست اليهودي لأي نوع من أنواع النقد أو التشكيك عندها تقوم القيامة ويجرجر إلي ساحات المحاكم كل من تسول له نفسه أن يوجه نقداً ولو بسيطاً إلي هذه الأساطير التي تأسست عليها سياسة بعض الدول وتوجه علي الفور تهمة معلبة جاهزة وهي معادة السامية".

وأشار أنه يريد رسالة واضحة المعالم لا غموض فيها تصل للغير أن النبي صلي الله عليه وسلم خط أحمر ،وأن عرضه هو العظمتان والجمجمة "هو علامة خطر يمنع الاقتراب منه أو التصوير".
اسراء حامد

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

دماء وطلاسم وملابس داخلية وأعمال سحر.. داخل "مقابر الغنايم" فى اسيوط

نظم أهالي في مركز ومدينة الغنايم بمحافظة أسيوط، حملة لتنظيف وتطهير المقابر، وأكدوا أنهم عثروا على طلاسم وأحجبة وأعمال ...