الثلاثاء، 19 فبراير 2013

أمناء وأفراد مركز شرطة الفتح بأسيوط يواصلون اعتصامهم لليوم الخامس على التوالي.. ويغلقون الأبواب


واصل أمناء وأفراد مركز شرطة الفتح بأسيوط، اليوم الثلاثاء، إغلاق أبواب المركز بالسلاسل و"الجنازير"، وذلك خلال اعتصامهم لليوم الخامس على التوالي، للمطالبة بنقل مأمور المركز.
كان المعتصمون قد قاموا منذ أمس بنصب خيام أمام مدخل المركز، وتركيب مكبرات للصوت، للمطالبة برحيل جمال فهمي مأمور المركز، وذلك احتجاجًا على سوء معاملته للأفراد وخفراء الشرطة والمواطنين، على حد قولهم.

وأكدوا أنهم طالبوا أكثر من مرة بنقله وقت أن كان اللواء محمد إبراهيم، مديرًا لأمن أسيوط، لأن هناك صلة قرابة أو نسب بينه وبين أحد مساعدي حبيب العادلي، وأنهم مستمرون في اعتصامهم حتى يتم تحقيق مطلبهم.

وقال اللواء أبوالقاسم أبوضيف، مدير أمن أسيوط، في تصريجات صحفية، إن هناك محاولات جادة من المديرية لاحتواء أزمة أمناء وأفراد مركز شرطة الفتح، من أجل العمل للصالح العام.

يذكر أن العمل متوقف بمركز شرطة الفتح منذ مساء يوم الجمعة الماضي، حيث إن قوة المركز من الأمناء والأفراد تتجاوز الـ500 فرد.

اسلام رضوان

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

البقاء لله .. وفاة طالب كلية حربية من اسيوط متأثرا باصابته فى حادث .. القبض على موظف ببترول اسيوط قتل طفل بالخطأ بسيارته وهرب مسرعا

لقى طفل مصرعه، متأثرا بإصابته بكدمات في الذراع ونزيف داخلي بالمخ، بعد أن صدمته سيارة ملاكي دايو لانس بطريق قرية علوان وفر صاحبها هارب...