الأربعاء، 12 يوليو 2017

"الإدارية العليا" تبرئ قيادات السكة الحديد في كارثة تصادم قطار مع أتوبيس الاطفال بأسيوط



أصدرت المحكمة الإدارية العليا حكما قضائيا بإلغاء أحكام المحكمة التأديبية على عدد من المتهمين في حادث اصطدام قطار بأتوبيس مدرسة معهد نور الأزهري بأسيوط، والذي أسفر عن وفاة وإصابة ما يقرب من 60 تلميذا من المعهد والعاملين به.

وبرأت المحكمة في حكمها، الصادر برئاسة المستشار محمد ماهر أبوالعينين، وعضوية المستشارين حسني درويش، وعبدالفتاح الكاشف، وأسامة حسنين، وسعيد عبدالستار، وهشام عزب، نواب رئيس مجلس الدولة، اليوم، محمد عبدالمعز إسماعيل، مفتش بقسم صيانة السكة الحديد بهندسة أسيوط، وخالد محمد علي، مهندس بمنطقة هندسة السكة الحديد بأسيوط بالدرجة الثانية، وجمال محمود طه، مدير إدارة هندسة السكة الحديد بأسيوط سابقا، ومدير إدارة تطوير محطات أسوان بدرجة كبير مهندسين حاليا، من المسؤولية عن الحادث، أو اتهامهم بالتقصير في أداء عملهم.

كانت المحكمة التأديبية أصدرت أحكاما ضد الأول بالإحالة للمعاش، وبمجازاة الثاني والثالث بالخفض إلى وظيفة في الدرجة الأدنى مباشرة، مع خفض الأجر إلى القدر الذي كان عليه قبل الترقية، باعتبارهم ضمن المتهمين بالتقصير والإهمال وعدم تأدية العمل المنوط بهم بالدقة الواجبة، ولأنهم خالفوا أحكام القوانين واللوائح المعمول بها، حيث أهملوا في إحكام الرقابة والإشراف على أعمال خفير مزلقان قرية المندرة مركز منفلوط التابع للمنطقة الوسطى بأسيوط، والذي شهد الحادث في 17 نوفمبر 2012.


محمد العمدة

"غادة والي": طلاب أسيوط الأعلى في تعاطي المخدرات بين طلبة المدارس الثانوى العام والفنى


 أعلنت غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى ورئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى، ضرورة تدعيم المكون التوعوى فى مناهج التعليم ليشمل تفنيد المفاهيم المغلوطة المنتشرة بين الطلبة والطالبات وفقاً لنتائج المسح القومى عن التدخين والمواد المخدرة والكحوليات بين طلبة المدارس الثانوى العام والفنى، وصياغة حملات توعوية مباشرة تستهدف الطلاب في المحافظات الأكثر عرضة للمشكلة.

وكشف تقرير صندوق مكافحة الإدمان والتعاطى، أن محافظات (الجيزة – قنا) الأعلى فى التدخين، و(البحر الأحمر – القاهرة) الأعلى فى تناول الكحوليات، (بورسعيد – أسيوط) الأعلى فى تعاطى المخدرات.


وفيما يتعلق  بالكشف المبكر، أشارت الوزيرة خلال المؤتمر الصحفى لإعلان نتائج المسح القومي عن التدخين والمواد المخدرة والكحوليات بين طلبة المدارس الثانوي " العام والفنى"، بحضور الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم وعمرو عثمان مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى، إلى  الحاجة الماسة  لصياغة منظومة كشف مبكر عن تعاطي المخدرات بين الطلبة، مع التأكيد على أهمية بناء قدرات الكوادر الطبية فى المؤسسات التعليمية على آليات الاكتشاف المبكر واستخدام الكواشف الاستدلالية للكشف عن تعاطي المخدرات، مؤكدة أن نسبة الأطفال دون سن الـ18 عام المتصلين بالخط وصلت لـ36% من إجمالى المتصلين خلال الأشهر الستة الأولى هذا العام ، وزيادة أعداد الاتصالات الهاتفية الواردة إلى الخط الساخن  "16023"  لتلقى لعلاج والمشورة  إلى 37322 مكالمة خلال الأشهر الستة الأولى من هذا العام، بزيادة أكثر من ضعف المكالمات الواردة عن نفس الفترة من العام الماضى.



وكشف وزيرة التضامن الاجتماعى،  أن 72% من الطلبة يستقوا معلوماتهم وتتشكل توجهاتهم نحو مشكلة التدخين وتعاطى المخدرات من الإعلام، وانه تم  رصد مشاهد ترويجية لأحد المنتجات العالمية للتبغ فى مسلسلات دراما رمضان هذا العام  وتم تقديم بلاغ  بهذه المشاهد نظراً لاختراقها القانون المصرى،
 

بالصور ننشر أوائل الثانوية العامة .. السابع مكرر "علمي علوم" ’’ يوسف عادل فهيم ’’ من اسيوط : "التعليم داخل المدرسة مالوش لازمة"



علمى علوم


























علمى رياضة














أدبى












مكفوفين


الدمج

 قال الطالب يوسف عادل سليمان فهيم، السابع مكرر على الجمهورية في الثانوية العامة علمى علوم: "لم أصدق عندما اتصل بي أحد أصدقائي وأخبرني باتصال الوزير بوالدي بأنني السابع على الجمهورية".

وأضاف: "قعدت أقوله إنت بتتكلم جد طاب إحلف بصراحة ما كنتش مصدق"، مشيرا إلى أنه عقب انتهاء الامتحانات، طموح إني أكون من الأوائل انتهى تماما، وكنت أتصور إني سأفقد 6 درجات مثلا".

وذكر يوسف، الذي يقضي هذه الفترة بالقاهرة كي ينسى الثانوية العامة، حسب تعبيره، أنه كان يأخذ دروسا في كل المواد بمعدل حصتين في اليوم، مشيرا إلى أن الحصة كانت تتراوح مابين 10 و15 جنيها هذا في حالة ما إذا كانت المجموعة عادية وتضم 50 طالبا مثلا.

وقال السابع مكرر على القسم العلمي، إن التعليم داخل المدرسة "مالوش لازمة ولكن ليس لشئ سيء في المدرسة خاصة وأن المدرسين في المدرسة هم أنفسهم من نأخذ عندهم الدرس ولكن أنا في السنتر أو الدرس بتحكم في اختيار المدرس، ولكن فى المدرسة مفروضين عليا".

وذكر يوسف أنه "كان ينوي الالتحاق بكلية الطب ليصبح طبيبا كوالديه حيث تعمل والدته طبيبة رمد ووالده طبيب أطفال ولكن بعد نجاحه وكونه من العشرة الأوائل فالأمر تغير بمعنى أنه إذا كان هناك منحة من جامعة خاصة فسيفضلها طبعا".

ووجه الشكر لوالديه خاصة والدته، وقال "أهدي نجاحي لوالدي خاصة والدتي  التى كانت كثيرا ما تنام ودموعها على خدها مني بسبب الضغط النفسي الذي كانت تعانيه خاصة قبل وأثناء الامتحانات"، وهذا كان يؤلمني أكثر.

ومن جانبه، أعرب والد يوسف كامل فهيم سليمان، الحاصل على المركز السابع على مستوى الجمهورية والأول على محافظة أسيوط في الثانوية العامة عن سعادته الفائقة بالنتيجة، قائلا إنه توقع أن نجله سيكون في المراكز الأولى على مستوى المحافظة.

وأشار والد يوسف الدكتور عادل سليمان، إنه تلقى النتيجة عبر اتصال هاتفي من أحد أصدقائه، موضحا أن نجله من الطلاب المتفوقين المجتهدين في مدرسة أحمد قرشي الثانوية بنين بديروط وقد جازاه الله عن تعبه واجتهاده وساعده في ذلك الهدوء الأسري".

ضبط 100 بندقية مستوردة قبل ترويجها بأسيوط

نجحت إدارة مكافحة الأسلحة والذخائر، بقطاع مكافحة المخدرات والجريمة المنظمة، بالتنسيق مع قطاع الأمن الوطني وقطاع الأمن العام ...