الجمعة، 12 مايو 2017

"آثار أسيوط".. مطمع الباحثين عن الثراء السريع


البحث عن الثراء السريع يدفع الآلاف إلى التنقيب عن الآثار، لا سيما وسط ظروف معيشية صعبة، خاصة أسيوط التي تعد أفقر محافظات مصر، وثاني أكثر المعدلات ارتفاعًا في مواليد بنحو 10 آلاف مولود شهريًا.
وفي الآونة الأخيرة، استطاع الأمن فرض سيطرته على بعض العصابات والدجالين، إلا أن بعض الأهالي عادوا للبحث والتنقيب مرة آخرى بعدة مناطق، مما ينذر بعودة مافيا الآثار للمحافظة مرة أخرى.
"البوابة نيوز" رصدت سبل حماية الآثار في أسيوط، وكيفية تهريب مافيا تجارة الآثار لكنوز الوطن خارجها، وأبرز تجار وعصابات الآثاربها، وتحركات الدجالين واختيارهم لفريستهم في التنقيب عن الآثار.
وقال مؤمن عبدالشافي دكتور الإعلام التربوي بجامعة أسيوط: إن أسيوط دائمًا مطمعًا للاستيلاء على كنوزها الفرعونية والقبطية والرومانية والإسلامية وحتى الحديثة.
وأضاف أن كنوز باطن الأرض لا يلهث عليها تجار الآثار بأسيوط فحسب،وإنما يلهث عليها كل مافيا الآثار في العالم" فقد كانت قاعدة الأقليم الثالث عشر ومقرا لـ"نائب الملك" أيام الفراعنة – وكانت عاصمة مصر العليا آوان حكم الأغريق لمصر،فيما صارت أيضًا عاصمة القسم الشمالي لمصر في عهد الرومان، فتنوع المحافظة بتلك الحضارات جلعها تكتظ بالآثار مما يثير شهية تلك التجار لاستخراج كنوزها.
وقال عبدالنعيم الرزيقي مرشد سياحي بأسيوط: إن المحافظة تتضمن 38 منطقة أثرية ومزارًا سياحيًا على أرضها، من أهمها "منطقة آثار مير، وآثار المعابدة بأبنوب والدير الجبراوى، والهمامية، والدير المحرق بالقوصية، والمسجد الفرغل بأبوتيج، والمسجد الأموى بأسيوط، والمعهد الدينى الأزهري الذي شيد آوان حكم الملك فاروق، وقناطر أسيوط التى شيدت آوان حكم محمد علي باشا، وكذلك محمية وادي الأسيوطى، بخلاف ما تعوم عليه قرى أسيوط كقرية الحمام، وقرية شطب وجبال أسيوط الساشعة على جانبيها من كنوز وآثار لا حصر لها.
وطالب "الرزيقي" بتشديد الحراسات الأمنية على هذه المناطق الأثرية كمخازن الأثار مع تزايد وتيرة الأرهاب بالمحافظات، بالإضافة إلى زيادة حراسات المخازن المتحفية كمخزن شطب الذي يعتمد عليه الصعيد في حفظ المقتنيات الآثرية والتماثيل المضبوطة لحين نقلها بمعرفة هيئة الآثار والوزارة.
وقال أحد المقاولين: إن أبرز الأماكن التى يطلب منا للحفر والتنقيب بها كانت "منطقة الوادي الجديد، ومنطقة الدير الجبراوى بجبل أسيوط الشرقي، وبمنازل وجبل المعابدة، وقريتى شطب ودرنكة ومنقباد بأسيوط، ومناطق تاسا والقيسارية وعرب الأطاولة وجبال البداري" فقد استشري التنقيب بهذه المناطق كوباء بلا علاج.
وأضاف: "كان التجار يغروون من يظنون بداره آثارًا بالمليارات التى ستدفع له حال الحصول علي الكنز واستخراجه،ولأنها عصابات منظمة تمتلك المال والسلاح يقومون لعلمهم عدم مقدرته دفع الأموال للحفر والتنقيب فيعرضون عليه مشاركته بالمناصفة وعقب الحفر فإذ وجدوا يوفون بوعدهم، وإن لم يجدوا يفرون بلا عودة بعد أن تركوا للرجل الدار مهددا بالسقوط عليه في أي وقت".
وقال "تاجر آثار"مقيم دائرة مركز ديروط: "نعتمد علي الشيوخ المغاربة في الأستعانة بالجن لتحديد مواقع آثرية بالمناطق المختلفة بأسيوط كتل الكوم الأحمر بشطب مثلا،ويحضرون معهم "بخور – وزعفر – وجلد أرانب – وأسنان بغال – ودم غزال – وأحيانا بياض النعام أو صفارة البيض.....والخ.
وتابع: "يتعرف الشيوخ على مواقع الآثار عن طريق الرصد الذي يحاول عرقلة العامليين بالحفر للوصول للموقع أو المقبرة الآثرية فيما يظهر الرصد حسب روايته عند الأقتراب للأثر المنتظر إخراجه.
وقال مدرس تاريخ بدائرة مركز أسيوط: "استخرج كثير من أهل قريتى آثارا حقيقية غيّرت من شكل ومجريات حياتهم،فهناك من وجد آوانى فخارية ترجع لعصر الفراعنة،وهناك من وجد تمثالا منقوشا قيل أنه منذ عهد أقلديونس لدرجة أن من كثرة الآثار قام مقاولا ببناء مدرسة علي كنيسة من العهد الرومانى ولم يبلغا هيئة الأثار حرصا علي مستحقاته المالية وخوفا من ضياع جهده وماله فيما لم يتفوه أحد من القرية لعدم ضياع فرصة بناء المدرسة بالقرية التى يحتاجها أبناؤهم ومازالت المدرسة مقامة منذ 6 سنوات علي مبنى آثري من العهد الرومانى.
وقال اللواء"أسعد الذكير" مدير المباحث الجنائية بمديرية أمن أسيوط أن مافيا تهريب وتجار ألآثار يقوموا بتصوير القطع الآثرية علي أسطوانات وعبر وسطاء يقومون بالتفاوض والبيع وإذ تمت الصفقة يكون للوسيط ما يقارب الـ15% من قيمة القطع التى تم بيعها. 
وأضاف "الذكير" أن الملاحقات الآمنية حجمت كثيرا من عمليات التهريب ولكن الحلم بالثراء السريع للشباب والأغراء بالعائد المادي الذي يقدر بالملايين – كما يصور – التجار للمواطنين الحالميين يجعلهم يتورطون معهم بالبحث والتنقيب مما يضعهم كشركاء لهم في تدمير وإهدار كنوز الأباء للأجيال القادمة.
وأوضح "مدير المباحث الجنائية" أن قوات الأمن ليست ببعيدة عن رصد هذه العصابات وكثيرا ما كانت القوات تتمكن من القبض علي هؤلاء التجار والشيوخ وبأيديهم أدلة آدانتهم من قطع آثرية ومعدات الحفر والتنقيب.
وقال المقدم"عبدالعزيز الفقي "ضابط بمركز شرطة أبنوب:أن أسيوط محاطة بالجبال ولذلك تبذل مديرية الأمن جهدا في منع تهريب آثارنا بدعوى الطبيعة الوعرة لترصد هؤلاء المهربين، ويتم استخدام سيارات ماركة" جيب" أثناء عمليات النقل والتهريب لقدرتها علي الحركة السريعة وعدم الغرس بالرمال، فيما يمكن تهريبها ونقلها إلي خارج حدود أسيوط أيضا عن طريق البحر – فأسيوط تطل علي البحر الأحمر من جهة الشرق.
وأكد "الفقي" تنوع عمليات التهريب من قرية لأخري ومن مركز للأخر،فمثلا: تهريب الأثار من شطب كقرية بأسيوط يتم عبر ثلاثة طرق رئيسة،وهى:أولا:عن القطار حيث يمر خط السكك الحديدية بقلب القرية حتى القاهرة،وهنا لا يمر علي كمائن التفتيش علي الطريق المؤدى للمحافظة.ثانيا:قد يكون التهريب عبر طريق القاهرة - أسوان الزراعي من جهتها البحرية وتكون سيارات الجيب هى الأكثر استعمالا في التهريب لسرعتها حال إكتشاف الأمر ومحاولة المهربيين من الشرطة.ثالثًا:وقديكون التهريب عن طريق أسيوط - سوهاج الزراعي من الجهة القبلية وأيضا تكون السيارات الحديثة والأكثر سرعة هى وسيلة التهريب.

حسنى دويدار

أعمدة كهرباء بدون غطاء وكابلات كهربائية عارية تهدد حياة الأهالى بأسيوط




أشتكى القارئ وليد السيد، عبر خدمة صحافة المواطن، من وجود أعمدة  إنارة بدون أغطية وتخرج منها بعض الكابلات الكهربائية، بحى شرق بجوار سجن أسيوط العمومى، بالتحديد أمام سوبر ماركت خير زمان فى محافظة أسيوط.

وكتب القارئ فى شكواه أن 90% من أعمدة الكهرباء الموجودة بأسيوط بها نفس المشكلة، مما يهدد حياة المواطنين بالخطر، مطالبا المسئولين بضرورة العمل على حل المشكلة.

شرويت ماهر

بالصور 4 حالات تغيب لاطفال باسيوط



امنية حمادة محمود عبد الندير 
ديروط الشريف 
متغيبة منذ امس ،من يعثر عليها برجاء الاتصال على:- 
01004448836-01226762438 
----------------------------------------------------

برجاء الاتصال بنا عند معرفة مكانه
محمدحامدجادابوالدهب
متغيب منذ أمس
العصاره الفتح أسيوط
0882407808

01113224488 ّّ»«0109959978

01129945500
-----------------------------------------------------

شير في الخير متغيب من قرية ضنبو مركز ديروط اسيوط كريم احمد محمد عبدالله من يجده تصل علي الرقم ده 01288654120
------------------------------------------------------

الاسم/صبرى خليفة عبدالحافظ
العنوان /قريه الحواتكه التابعه لمركزمنفلوط بمحافظه اسيوط 
السن/18 سنه
متغيب من 18/4/2017
على من يجده او من يدل على معلومات عنه الاتصال 
01228909696
01145155814
شير ف الخير

«أسعار الحكومة» تفسد فرحة الحصاد وتثير غضب المزارعين في أسيوط



حالة من الغضب يعيشها مزارعي محصول القمح بمحافظ أسيوط تزامنا مع بداية فترة الحصاد بسبب تدني أسعار المحصول التي أقرتها الحكومة حيث وصل سعر الإردب 575 جنيها بينما يتم تداوله في السوق السوداء بما يزيد عن 750 جنيها للإردب، وردا علي قرار الحكومة هدد المزارعين بعدم زراعة المحصول مرة واستبداله بالموالح والتي تجر إليهم عائدا أكبر وبمجهود أقل، ولم تكن مشكلة الأسعار هي العائق الوحيد أمام المزارعين بل هناك العديد من المشكلات الأخرى التي تواجههم أثناء توريد المحصول لشون التموين ومنها مشكلة عدم توفير الأجولة السليمة والنظيفة لتعبئة القمح بداخلها، ومشكلة فع 10 جنيهات تأمين لكل جوال مثقوب يصرف إليهم من الجمعيات، الأمر الذي كان له تأثيرا سلبيا في نفوس المزارعين ودفع بهم إلي التهديد بعد زراعة المحصول مرة أخري.

بلدنا اليوم " التقت الفلاحين للوقوف علي مشكلاتهم في هذا التقرير التالي.

يقول " السيد فتوح " أحد مزارعين مركز البداري، إن محصول القمح بحالة جيدة هذا العام وعلي الرغم من فرحتي الكبيرة بموسم الحصاد إلا أن ارتفاع أسعار المبيدات والأسمدة كانت مرتفعة جدا حيث وصلت شيكارة اليوريا الي 220 جنيها بالسوق السوداء ووصل سعر البوتاسيوم الي 185 جنيها للشيكارة وعن أسعار المبيدات فحدث ولا حرج حيث أصبحت أسعارها تناطح السحاب.

وعبر " فتوح " الزرع مبقاش يجيب همة وتعبي أنا وأخواتي لوجه الله " دموعه تتساقط علي وجهه الذي تكسوه مشاعر الحزن وهو يتحدث عن زراعاته ومصدر رزقه الوحيد، أنا حاصل علي ليسانس حقوق بتقدير عام جيد جدا من جامعة أسيوط فضلت العمل مزارعا لانني علمت أنه كان قديما المزارع أفضل من القاضي لكن العمل في الزراعة أصبح مرهقا ودون عائد.

وطالب " صابر السيد " الحكومة بتوفير الدعم اللازم للفلاح من حيث توفير الأسمدة المدعمة التي تكفي لاحتياجات أراضينا، والمبيدات الأصلية لأن المنتجات الصينية والمقلدة أصبحت تؤرقنا حتى بات محصول القمح مليئا بالأشواك والحشائش الضارة، إضافة إلي سرعة فتح الشون لاستقبال المحصول من المواطنين بالاسعار المقررة والعمل علي محاربة السوق السوداء حتى يشعر الفلاح أن الدولة تسعي جاهدة لمساندة الفلاح.

وتابع " السيد " أسعار الحكومة غير مجزية بالمرة حيث أن مصاريف زراعة المحصول أكثر من هذا السعر بكثير " 575 جنيه يدوب تكفي سعر السماد " وغير سعر الري وأسعار المبيدات والعمال والحصاد والدراس والحكومة لم تضع هذا في الاعتبار " يبقي إيه فايدة المحصول بلاش نزرعه أحسن ونشتري المستورد " 

وتعليقا علي مشكلة الأسعار طالب الحاج " حسين عبدالمعطي " نقيب الفلاحين بأسيوط الرئيس عبدالفتاح السيسي بسرعة التدخل لحل المشكلة حيث أن الأسعار الحالية تسبب خسائر فادحة للمزارعين وذلك يرجع لارتفاع أسعار الأسمدة والتي وصلت الي 280 جنيها للنترات والوقود 260 سعر اللتر ويومية العامل 120 جنيها وسعر ساعة الدراسة 140 جنيها ولو قمنا باحتساب مصاريف زراعة الفدان الواحد تتخطي 7600 جنيها بينما تشترية الحكومه بمبلغ 8600 جنيها بصافي 575 للإردب بينما وصل سعرة في السوق السوداء 750 جنيها.

وأكد " نقيب الفلاحين " أن المزارعين يهددون بعدم زراعة محصول القمح مرة حيث ورد الينا العديد من الشكاوي بسبب تدني أسعار الحكومة وهذا غير مجزي للفلاح ومزارع القمح مقارنة بالمحاصيل الأخري مثل الطماطم والتي بلغ سعر الفدان الواحد 150 الف جنيها والبصل الذي وصل سعر الفدان الي 45 الف جنيها وغيرها من المحاصيل المربحة والتي لا تتطلب مجهود، وإن لم تضع الحكومه في منظورها هذه المشكلة سوف يمتنع الفلاحين عن زراعة المحصول الامر الذي يتسبب في مشكلة كبيرة ويفتح الباب لمستوردين الأقماح المسرطنة باستغلال الفرصة للقضاء علي الشعب المصري خاصة وأن محصول القمح من المحاصيل الإستراجية والتي لابد من الإهتمام بمزارعيها بدلا من تكبدهم خسائر فادحة.

وأضاف " نقيب الفلاحين " أن المحافظة فتحت 22 شونه مركزية لأستقبال المحصول حيث يوجد في مركز ديرزط عدد 3 شونه وهي ساو – صنبو – نقطة تجميع ديروط الأصلية وفي مركز القوصية " هنجر القوصيه – هنجر بني قره وفي مركز منفلوط – مركز تجميع رميح – هنجر بني عدي وفي مركز أسيوط – نقطة تجميع أولاد رايق – نزلة عبداللاه – موشا – صوامع شركة مطاحن مصر الوسطي – شونة الالي وفي مركز الغنايم – هنجر الغنايم – شونة الغنايم وفي مركز صدفا – شونة صدفا الجديده – نقطة تجميع اولاد الياس وفي مركز أبوتيج – شونة ابوتيج وفي مركز البداري – شونة البداري – شونة الهمامية – وفي مركز ساحل سليم – شونة ساحل سليم وفي مركز ابنوب – صوامع الشركة القابضة – شونة الصوامع – شونة رفاعة الطهطاوي – وفي مركز الفتح – شونة وهنجر عرب مطير.

وعن توريد القمح وصل الي شون المحافظة عدد 12689 الف طن بما يعادل 76588 إردب من الأقماح التي وصلت الي شون المطاحن وسط إقبال ضعيف للغاية من الفلاحين بالمحافظة اعتراضا منهم علي تدني أسعار الحكومه.

وأوضح " أحمد الغطريفي " نقيب فلاحين مركز أسيوط " أن المزراع تحيط به المشكلات من كافة الجوانب 
ومنها عدم انتظام مياة الري في الترع ومشكلة عدم التنطهير المباشر للترع والمصارف والتي تجلب لنا الأمراض ومشكلة عدم توفير المبيدات في الجمعيات حيث أن كافة المبيدات التي يقوم الفلاح بشرائها مجهولة المصدر ولا نعلم عنها شيئا وطالبنا مرارا وتكرارا حل هذه المشكله دون فائدة، ومشكلة سيارات الكسح التي تقوم بالقاء حمولاتها في الترع دون أدني رقيب وقمنا بعرض الموضوع علي الجهات المختصه أكثر من مرة لكن يبقي الوضع علي ما هو عليه وكما تقول النيابة " علي المتضرر اللجوء للقضاء "

شحاتة السيد
مدحت عرابى

المركز الثقافي الإسلامي بأسيوط يناقش "دور المرأة في مكافحة الفساد"



نظمت جمعية أجيال مصر للتنمية، بالتعاون مع بيت العائلة المصرية بأسيوط والمركز الثقافي الإسلامي، اول امس الاربعاء ، ندوة بعنوان دور المرأة في مكافحة الفساد، وذلك بمكتبة المركز الثقافي الإسلامي بمدينة أسيوط.

وقال الشيخ سيد عبدالعزيز أمين عام بيت العائلة المصرية في أسيوط، إن الندوة تمت بمشاركة محمد كمال أبوحطب رئيس جمعية أجيال مصر، وهناء مصطفى مدير مكتبة المركز الثقافي الإسلامي، وحاضر فيها الدكتور علي صديق الخبير في مجال مكافحة الفساد، والدكتورة أسماء عبدالرحمن مدرس الأدب الشعبي بكلية الآداب جامعة أسيوط فرع الوادي، وعضو المجلس القومي للمرأة بأسيوط.

وتحدثت الدكتور أسماء عبدالرحمن عن دور المرأة في مكافحة الفساد الإداري داخل العمل، وفي مختلف القطاعات وذلك باتباع القوانين واللوائح المنظمة لذلك ومن خلال التنسيق مع الجهات الرقابية المختلفة.

وأشار الدكتور علي صديق، إلى أهمية تطبيق إجراءات الشفافية والنزاهة في مختلف القطاعات حتى يمكن مواجهة جميع أوجه الفساد بمختلف صوره والإجراءات القانونية التي يجب اتباعها في حالة اكتشاف أي فساد وحث العاملين داخل المؤسسات المختلفة بالالتزام بتطبيق القانون والحفاظ على المال العام.

سعاد احمد