الخميس، 25 يناير 2018

أفراح في «أبوتيج» باسيوط بعد ارتفاع أسهم «عنتر الأسيوطي» وحصولهم علي نسبة من بيعه بعد فاكس رسمي من نادي الزمالك لشراء اللاعب


تسود حالة من البهجة والفرح بين أهالي مركز ومدينة أبوتيج بسبب ارتفاع أسهم بيع اللاعب محمد عنتر، صانع ألعاب الأسيوطي إلي نحو 15 مليون جنيه عقب تلقي نادي الأسيوطي فاكس رسمي من نادي الزمالك لشراء اللاعب، حيث ينص عقد انتقال «عنتر»، صانع ألعاب الفريق الأول لكرة القدم بمركز شباب أبوتيج ، علي حصول مركز شباب أبوتيج علي نسبة 15% حال بيع اللاعب، بما يعود الي مركز شباب أبوتيج بالنفع لتطوير انشطة المركز وملاعبه الذي يخدم اهالي مركز ومدينة أبوتيج. 

أمطار خفيفة على أسيوط .. واستعداد المحافظة لمواجهة أي أمطار غزيرة


شهدت محافظة أسيوط، اليوم الخميس، سقوط أمطار خفيفة على معظم أنحاء المحافظة، في ظل موجة من الانخفاض الشديد في درجات الحرارة. وكان المهندس ياسر الدسوقي، محافظ أسيوط، أكد في وقت سابق، استعداد المحافظة لمواجهة أي أمطار غزيرة أو سيول قد تحدث واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة من تطهير مخرات السيول، وتجهيز سدود الإعاقة بمراكز المحافظة لاستيعاب مياه السيول. وأشار المهندس محمد عبد الجليل النجار، سكرتير عام المحافظة، إلى تنفيذ تدريب عملي مشترك لمواجهة الأزمات والكوارث الطبيعية بالتعاون بين المحافظة والقوات المسحلة والشرطة وجميع الجهات المعنية لتوظيف جميع الإمكانيات المتاحة والتغلب على أوجه القصور والضعف ببعض القطاعات لسرعة السيطرة على تلك الأزمات والكوارث. وقالت فاطمة الخياط، مدير مديرية التضامن الاجتماعي، إن جميع معدات الإنقاذ متوافرة وتتمثل "خيام، أسرة، مراتب، بطاطين، ومطابخ ميدانية، وسيارات مواد غذائية"، فضلا عن التنسيق مع الهلال الأحمر المصري وشباب الكشافة والمرشدات للتعامل مع الأزمة وقت حدوثها وعمل التدريبات العملية مع تلك الجهات بصفة مستمرة.

اسامة صديق

بالصور قائد المنطقة الجنوبية ومحافظ أسيوط ومدير الأمن يضعون إكليل زهور على «نصب شهداء الشرطة»






















قام المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط يرافقه اللواء أركان حرب شريف سيف الدين حسين قائد المنطقة الجنوبية العسكرية واللواء جمال شكر مدير أمن أسيوط بوضع إكليل من الزهور على النصب التذكاري لشهداء الشرطة بمقر إدارة فرق الأمن بمركز الفتح وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء احتفالاً بعيد الشرطة الـ 66 الموافق 25يناير من كل عام بحضور اللواء حاتم رياض مدير الأمن الوطني واللواء أسعد الذكير مدير المباحث الجنائية بأسيوط واللواء هشام الشافعي نائب مدير الأمن "الحكمدار" واللواء أشرف توفيق مساعد مدير الإدارة العامة للمباحث الجنائية والعميد أحمد التوني مدير إدارة المرور بأسيوط والعديد من القيادات الأمنية وقيادات المنطقة الجنوبية العسكرية والقيادات الدينية والتنفيذية بأسيوط.
حيث تم عزف الموسيقى العسكرية ـ سلام الشهيد ـ أعقبها قراءة الفاتحة على شهداء مصر الأطهار ثم وضع إكليل الزهور على النصب التذكاري للوفاء لشهداء مصر جيلا بعد آخر وعرفاناً بما قدموه للوطن من بطولات وتضحيات فداء لعزته ومجده .. ثم قام المحافظ ومدير الأمن وقائد المنطقة الجنوبية العسكرية بتبادل الدروع التذكارية.
وأكد المحافظ أن ذاكرة الوطن لن تنسى بطولات رجال الشرطة والجهود التي يبذلونها وتضحياتهم لحفظ أمن الوطن والمواطن وحمايته من قوى الشر والارهاب ولا يسعنا إلا أن نقف إجلالاً وإحتراماً لشهداء الوطن من الجيش والشرطة الذين ضحوا من أجل وطن لا غنى لنا عنه.
وقال المهندس ياسر الدسوقي أن عيد الشرطة هو عيد وفاء لكل الشعب المصري وسيظل مناسبة وطنية تُجسد أسمى آيات الانتماء للوطن وسيسجل التاريخ ما قدمه رجال الشرطة وكافة الاجهزة الامنية من تضحيات لتحقيق الامن للمواطن المصري متمنيا دوام الأمن والإستقرار بربوع الوطن فى وجود أبناءه من رجال الشرطة والقوات المسلحة.
من جانبه هنأ اللواء جمال شكر مدير أمن أسيوط جميع الضباط والجنود والأفراد بعيد الشرطة قائلًا إن رجال الشرطة يبذلون العطاء دون انتظار مقابل سوى الاطمئنان على أمن وسلامة هذا الشعب الكريم الذى يعي خطورة التحديات التي يواجهها الوطن.

اسامة محمد

بالصور مدير أمن أسيوط يزور المصابين في مستشفى الشرطة بمناسبة عيد الشرطة







زار اللواء جمال شكر، مدير أمن أسيوط، المصابين بمستشفى الشرطة من ضباط وأفراد ومجندين، بمشاركة قيادات المديرية وعدد من الضباط، وتقديم الهدايا العينية للمحجوزين نيابة عن وزير الداخلية.

وتمنى مدير الأمن الشفاء العاجل للمصابين ضمن احتفالات وزارة الداخلية بعيد الشرطة الـ66.

وكان مدير الأمن وضع إكليلا من الزهور على النصب التذكاري لشهداء الشرطة بإدارة قوات الأمن، بمشاركة محافظ أسيوط وقائد المنطقة الجنوبية العسكرية ورئيس أركان حرب المنطقة الجنوبية، ولفيف من القيادات العسكرية والشعبية والتنفيذية.

كوثر حسين

العتبة والشهيد جلال وأم البطل.. ميادين شاهدة على ثورة 25 يناير بأسيوط


تحل اليوم الذكرى السابعة لثورة 25 يناير والتي خرج فيها الملايين للمطالبة برحيل نظام الرئيس الاسبق محمد حسني مبارك، وشهدت ميادين أسيوط تظاهرات كبيرة في 25 يناير 2011.

ونرصد في هذا التقرير أبرز ميادين الثورة بمحافظة أسيوط:

البداية كانت من ميدان العتبة وتحديدا أمام عمارة "ساويرس" غرب مدينة أسيوط، انطلقت أول تظاهرة يوم 25 يناير 2011 بمحافظة أسيوط، وكان اعداد المتظاهرون ليس بكبير وشهدت هذه التظاهرة مشاحنات مع قوات الشرطة مما أدى الى إلقاء القبض على عدد من المتظاهرين بينهم فتيات، وكان وقتها اللواء أحمد جمال الدين وزير الداخلية الاسبق مديرا لأمن أسيوط عندما علم "جمال" بقيام قوات الأمن المركزي القبض على فتيات أثناء التظاهرات أمر باخلاء سبيلهم على الفور.

بينما خرجت مظاهرة من ميدان "أم البطل" أمام مجمع محاكم أسيوط واتجهت بشارع الجمهورية، وتعامل معها الأمن بكل حزم حتى أن المتظاهرون احتموا بمدخل النقابة الفرعية للمحامين والتي شهدت تعدي على المحامين، واتهمت النقابة في بلاغ رسمي لها جهاز الشرطة بقيام أفراد من الشرطة بالتعدي على المحامين، وحصلت النقابة على أحكام قضائية ضد عدد من الضباط والتي ظلت لسنوات حتى أن تدخل اللواء أبو القاسم أبوضيف مدير أمن أسيوط الاسبق للصلح ونجح في ذلك.

وكان أكبر الميادين شاهدا على ثورة 25 يناير ميدان الشهيد أحمد جلال "المنفذ" سابقا كانت تنطلق منه جميع التظاهرات لقربه من مقر الحزب الوطني بمدينة أسيوط وكان اللواء أحمد جمال الدين مدير أمن أسيوط في ذلك الوقت يسير على قدمية بالقرب من المتظاهرين لتأمين التظاهرات وفي لافته لجهاز الشرطة قاموا بتوزيع زجاجات المياه على المتظاهرين.

كشف غموض اختفاء "طالبة أسيوط" بعد هروبها وزواجها سرا وتحرير محضر عدم تعرض أهلها لها ولزوجها

هروب الفتيات من منازل أسرهن ظاهرة ترعب الأهالى -------------------------------------- تمكن ضباط مباحث قسم ثان أسيوط برئاسة المقدم أحمد...