الأربعاء، 27 سبتمبر 2017

نقيب اطباء أسيوط: نتظلم غدًا لقاضى المعارضات للإفراج عن الأطباء الثلاثة .. عضو نقابة الاطباء .. الإفراج عن الاطباء الثلاثة بعد التنازل عن الشكوى مقابل 60 الف جنيه .. تجديد حبس مدير مستشفى الشاملة 15 يوم .. قرار إداري باستمرار عمل أطباء التخدير بالمعايير القياسية فى جامعة أسيوط .. نقابة الأطباء تعقد مؤتمرا صحفيا لتوضيح أزمة أطباء أسيوط

كشف دكتور أسامة عبد الحي، عضو نقابة الأطباء، أنه تم الإفراج عن أطباء أسيوط، الذين تم حبسهم 15 يومًا على ذمة التحقيق، في اتهامهم بقتل طفلة بسبب الإهمال الطبي.

وأعلن عبد الحي، في تصريحات خاصة لـ "بوابة الوفد"، أن الدكتور عبدالحكيم عبدالستار، أستاذ جراحة المخ والأعصاب، أقتنع أهل الطفلة بالتنازل عن الشكوى مقابل 60 ألف جنيه، بعد أن فسر لهم مرضها الذي لن يستطيع أي دكتور إنقاذها منه.

وأوضح عبدالحي، أن لا ينبغي حبس المتهمين في قضايا مهنية حتى تثبت إدانتهم، موضحاً أن الأطباء الذي تم إلقاء القبض عليهم كان بينهم سيدتين، إحداهما لديها طفلة 5أِشهر، ولا ينبغي التعامل معها كأنها مجرمة.

يذكر أنه تم إلقاء القبض على 3 أطباء تخدير بمستشفى أسيوط التعليمي، وحبسهم 15 يومًا على ذمة التحقيق، إثر اتهامهم بالإهمال الطبي الذي أدى إلى موت طفلة 9 سنوات، كانت تعاني من الحمى الخبيثة.


-----------------------------------------------
قال الدكتور "محمد جمال"، نقيب الأطباء، إن النقابة ستتقدم، غدًا الأربعاء، بتظلم لقاضي المعارضات للإفراج عن الأطباء الثلاثة، المتهمين في قضية وفاة طفلة نتيجة خطأ طبي، بسبب سوء حالتهم الصحية والنفسية.

وأضاف جمال، في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء، أنه تم نقل الطبيبتين إلى مستشفى أسيوط الجامعي، نظرًا لإصابتهما بمشاكل صحية، وإحداهما أصيبت بانهيار عصبي، على خلفية التحقيق معها.
وأشار نقيب أطباء أسيوط إلى أن  الطبيب المتهم الأول في القضية، مازال محبوسًا في حجز قسم أول أسيوط، على ذمة التحقيقات، منوهًا بأن النقابة سوف تتخذ موقفًا ضد حبس أبنائها عقب الإفراج عن الأطباء الثلاثة.
تعود أحداث القضية إلى تلقى مديرية أمن أسيوط، إخطارًا من مأمور قسم شرطة أول أسيوط، بقيام أهالى الطفلة (نعمة.ج- 9 أعوام)، باتهام أطباء التخدير بالتسبب في وفاة نجلتهم، عقب تخديرها قبل إجراء عملية في الساعد الأيمن، إثر إصابتها في حادث، وتوفيت داخل غرفة العمليات نتيجة حساسية نادرة ضد جرعة المخدر الزائدة.
تم استدعاء الأطباء المتهمين، وهم "هيثم.أ- مدرس مساعد بقسم التخدير"، و"هبة.إ.م- طبيبة تخدير"، و"نجوى.م.م- طبيبة تخدير" لمقر القسم، وبالعرض على النيابة، قرر المستشار "أحمد رأفت"، رئيس نيابة قسم أول أسيوط حبس المتهمين 15 يومًا على ذمة القضية.
---------------------------------------
أصدر  الدكتور عصام شرقاوي عبدالله، رئبس قسم التخدير والعناية المركزة ، بمستسفيات جامعة أسيوط،  أمرا إداريا بأنه علي جميع طواقم العمليات العمل بصورة طبيعية ، حسب المعايير المتبعة والمتفق عليها، وتضمن الأمر الإداري بأنه علي جميع أعضاء هيئة التدريس، والمدرسين والمساعدين والأطباء المقيمين ، تنفيذ هذا القرار.  

جاء ذلك علي خلفية القبض علي ثلاثة أطباء تخدير لاتهامهم في التسبب في موت طفلة أثناء إجراء عملية جراحية .

وكانت نيابة أول أسيوط أصدرت  قرارا بحبس مدرس مساعد وطبيبتي تخدير بمستشفى أسيوط الجامعى لمدة 15 يوما على ذمة اتهامهم في قضية مقتل طفلة إثر اعطائها مادة مخدرة.
-------------------------------------
تعقد النقابة العامة للأطباء مؤتمرًا صحفيًا غدًا الأربعاء الساعة 12 ظهرًا، لتوضيح حقيقة ما أثير حول أزمة أطباء التخدير بمستشفى أسيوط الجامعي والحديث عن قانون المسؤولية الطبية.

وكان قد تم حبس 3 أطباء تخدير، منهم طبيبتين على ذمة التحقيق لوفاة طفلة في مستشفى أسيوط الجامعي، نتيجة حساسية مفرطة لأدوية التخدير.


وذكرت نقابة الأطباء في بيان لها، أن نقيب أطباء أسيوط الدكتور محمد جمال عبدالعزيز، ونائب رئيس جامعة أسيوط الدكتور طارق الجمال، يتوجهان للقاء محافظ أسيوط المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط في محاولة لاحتواء المشكلة.

تجديد حبس مدير مستشفى الشاملة باسيوط 15 يوم لتسببه فى وفاة مريضة


قرر قاضى المعارضات بمحكمة أسيوط الجزئية، اليوم الثلاثاء، تجديد حبس مدير مستشفى أسيوط العام ’’ مستشفى الشاملة ’’ الدكتور حسن ابراهيم خليفة ، 15 يومًا على ذمة التحقيقات، فى اتهامه بالتسبب فى وفاة سيدة أثناء إجرائه جراحة لها فى عيادته الخاصة.

تعود أحداث الواقعة لتلقى مديرية أمن أسيوط إخطارا من  أهالى السيدة "أسماء حمادة محفوظ " 29 سنة ومقيم أسيوط، يتهم فيه الطبيب حسن.ا.خ " مدير مستشفى أسيوط العام وإخصائى الجراحة العامة على خلفية إجراء عملية استئصال مرارة وبالتسبب فى وفاتها حيث كشفت تقرير الطب الشرعى وجود إهمال طبى جسيم نتيجة حدوث مضاعفات للمتوفاة عقب إجراء العملية مما تسبب فى وفاتها.

وعلى الفور تم ضبط الطبيب وإحضاره للقسم وبالعرض على النيابة أمرت بحبسه 4 أيام على ذمة القضية، ثم تم تجديد الحبس 15 يوما وتم تحرير المحضر اللازم بالواقعة واستكمال الإجراءات.