الاثنين، 6 يونيو 2011

النيابة العامة لا تزال تنتظر تقارير الجهات الرقابية بشأن قضية الخصخصة بخصوص بيع شركة اسمنت اسيوط واسمنت بورتلاند المتهم فيها ( ( عاطف عبيد _ محمد الدنف _ مختار خطاب ) ) وظهور مخالفات جديده فى بيع الشركات ولجان الفحص تكشف مخالفات بيع القطاع العام واهدار المال العام


قال مصدر قضائى، إن النيابة العامة لا تزال تنتظر تقارير الجهات الرقابية بشأن قضية الخصخصة، المتهم فيها كل من الدكتور عاطف عبيد رئيس الوزراء الأسبق، والدكتور مختار خطاب وزير قطاع الأعمال الأسبق، ومحمد الدنف رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات المعدنية، للمحاكمة الجنائية خلال أيام، وذلك فى ضوء التحقيقات التى تجريها النيابة العامة بشأن عملية بيع شركتى أسمنت بورتلاند حلوان وأسيوط، المملوكة للدولة، وما شابها من مخالفات، على نحو أضر بالمال العام.

وذكر المصدر أن القضية تضم عددا من الملفات الكثيرة والمستندات المهمة، وأن اللجان مستمرة فى عمليات الفحص، ولم يتم الانتهاء من دورها بعد، وعدد من التقارير وردت، وضمت مخالفات جديدة فى بيع عدد من الشركات.


كان عدد من البلاغات اتهم المجموعة الوزارية للخصخصة بتسهيل الاستيلاء على المال العام، حيث تم خصخصة شركة العربية للتجارة الخارجية وعرضها للبيع فى 4 أغسطس 1999، وقامت لجنة التقييم التى يشرف على أعمالها عاطف عبيد رئيس مجلس الوزراء الأسبق ومختار خطاب وزير قطاع الأعمال العام السابق بتقييم الشركة وعرضها للبيع بمبلغ 13 مليوناً و680 ألف جنيه، رغم أن القيمة الفعلية للشركة لا تقل بأى حال من الأحوال عن 80 مليون جنيه، مع العلم بأن المجموعة الوزارية تدرك ذلك، وتم البيع إلى العرض الوحيد المقدم من المستثمرين فؤاد إسكندر وسمير يحيى العلايلى دون إجراء مزايدة حقيقية، رغم أن أحد المستثمرين كان مدين للشركة بمبلغ 6 ملايين و437 ألف جنيه، وذلك طبقاً لتقارير الجهاز المركزى للمحاسبات، ونص العقد على دفع 50% من قيمة البيع وسداد باقى المبلغ فى 4 أغسطس 2000، وحتى الآن لم يتم سداد تلك المبالغ.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

بالصور شكاوى الاهالى بغرب البلد والمجاهدين باسيوط من كافتريات وسط العماير وانتشار بيع المخدرات .. ورئيس حى غرب ’’ حرام اقطع عيشهم علشان خاطر سكان العمارة بيشتكوا ’’

نعانى اليوم تلو الاخر من المضايقات ومعاكسات الفتيات فى الخروج والدخول من المدخلين الوحيدين بمنطقة غرب البلد بمحافظة أسيوط، ح...