الاثنين، 15 أغسطس 2011

جدل واحتجاجات فى "الكهرباء" بعد المطالبة بإلغاء الحوافز التراكمية



بدأ موظفو عدد من شركات الكهرباء، التابعة لوزارة الكهرباء والطاقة، فى جمع توقيعات من زملائهم للمطالبة بإلغاء نظام الحوافز التراكمية، الذى تسبب فى العديد من الاحتجاجات بين صفوف العاملين بالوزارة.

وقالت المصادر، إن المطالبين بالإلغاء التراكمى هم الفئة التى تضررت من تطبيقه، والذين تم تعيينهم قبل عام 93، حيث اشتمل تطبيق نظام الحوافز التراكمية على العاملين المعينين منذ عام 93 وحتى عام 2010 دون قدامى العمال، الأمر الذى تسبب فى اقتراب رواتب الموظفين الجدد بالقدامى فى الشركات، وهو ما آثار غضب القدامى نظرًا لما وصفوه بعد مراعاة فروق السن والخبرة والأقدمية.


وأوضحت المصادر، أن وزير الكهرباء الدكتور حسن يونس، وعد من قبل بصرف حافز مماثل للعاملين القدامى ليتم تعويضهم عن عدم حصولهم على التراكمى، وهو ما لم يحدث حتى الآن.

فيما هدد المنتفعون من تطبيق الحوافز التراكمية بالتصعيد إذا وافق الوزير على إلغائه معتبرين مطلب زملائهم القدامى يتسم بقدر كبير من الأنانية وعدم مراعاة مصالح الزملاء فى العمل.

ومن ناحية أخرى، قدم العاملون بشركة شرق الدلتا شكوى لرئيسهم المهندس حمدى عزب، بسبب ما وصفوه بتسريب بيانات العاملين بحجة التراكمى حيث تضمنت ورقة جمع التوقيعات بيانات شخصية مثل المسمى الوظيفى والاسم بالكامل والرقم القومى والعنوان دون تحديد أحقية من يفعل ذلك وقانونية الموقف، الأمر الذى أثار جدلا واسعا بين العاملين القدامى والجدد

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

البقاء لله .. وفاة طالب كلية حربية من اسيوط متأثرا باصابته فى حادث .. القبض على موظف ببترول اسيوط قتل طفل بالخطأ بسيارته وهرب مسرعا

لقى طفل مصرعه، متأثرا بإصابته بكدمات في الذراع ونزيف داخلي بالمخ، بعد أن صدمته سيارة ملاكي دايو لانس بطريق قرية علوان وفر صاحبها هارب...