الجمعة، 13 أبريل 2012

المخرج الشاب عبدالله الشريف، عضو مركز أحمد بهاء الدين الثقافى بأسيوط و الطالب بالسنة النهائية بكلية الحاسبات والمعلومات فى جامعة أسيوط يشارك بفيلمه الروائى القصير "صرخة ندم" فى مهرجان موسكرز الحرية الدولى، حيث يتم عرضه يوم السبت القادم 14 إبريل بمكتبة مصر الجديدة، وسط منافسات كبيرة بين 20 دولة من مختلف دول العالم

فيلم صرخة ندم
 
يشارك المخرج الشاب عبدالله الشريف، عضو مركز أحمد بهاء الدين الثقافى بأسيوط، بفيلمه الروائى القصير "صرخة ندم" فى مهرجان موسكرز الحرية الدولى، حيث يتم عرضه يوم السبت القادم 14 إبريل بمكتبة مصر الجديدة، وسط منافسات كبيرة بين 20 دولة من مختلف دول العالم، وذلك بعد نجاحات متتالية حققها الفيلم عبر مشاركته فى مهرجان المساحة وعرض أجزائه على قنوات نايل لايف والنيل الثقافية وفاميلى مع لقاءات لفريق العمل.

وقال المخرج عبد الله الشريف إن قصة الفيلم حقيقية ومستوحاة من الواقع، وقضية اجتماعية مهمة تتعلق بضعف بناء شخصية الشباب غير القادر على تحمل المسئولية، والذى يعانى الغربة الذاتية تجاه أسرته ومجتمعه، وهى الظاهرة التى باتت واضحة فى المجتمعات العربية، قصة واقعية يتضح من أحداثها المثيرة ضعف تحمل المسئولية لدى الشباب المنغمس فى سلبيات الشللية والإنترنت دونما المشاركة فى مشكلات أسرته ومجتمعه المحيط به، وذلك فى سياق درامى عبر 14 دقيقة، وهى مدة الفيلم.


وأشار عبد الله الشريف إلى أن فيلم "صرخة ندم" بطولة الفنانين محمود إمام وحسن عصام ومحمد السقا وفرح الجبالى، ومدير التصوير الفنان التشكيلى محمد حامد، بينما كانت الفوتوغرافيا للشاب أندرو، وأغنية الفيلم "ضاع الملاك" من تأليف وغناء محمد عثمان.


ويضيف عبد الله الشريف الطالب بالسنة النهائية بكلية الحاسبات والمعلومات فى جامعة أسيوط

أنه يعشق السينما التسجيلية، واستطاع إنجاز عدة أفلام منها فيلم عن أبطال حرب أكتوبر اختارته لجان التحكيم والنقاد للفوز فى مهرجان مؤسسة سعد زغلول، منوهاً أنه يعكف خلال الفترة الحالية على عمل فيلم تسجيلى للكاتب والمفكر الكبير أحمد بهاء الدين، لتجسيد رحلة نضاله للقضايا القومية، وفى الوقت ذاته دعم قضايا المهمشين ومجتمعاتهم صوب التحول الديمقراطى، وهو الأمر البالغ الأهمية والمأمول فى هذه المرحلة من الثورة.

وأعرب حمدى سعيد مدير النشاط بمركز أحمد بهاء الدين الثقافى بأسيوط عن سعادته لكون الفيلم الوحيد الممثل لأسيوط، جاء من أحد أعضاء مركز أحمد بهاء الدين، والذى يتنبأ له حمدى بمستقبل متميز وباهر فى الفن السينمائى، قائلاً إن عبد الله الشريف رغم سنه الصغير إلا أنه متمكن من أدواته، ويحترف استخدام فنون السينما وحريص على المشاركة الدائمة للورش الاحترافية، فضلاً عن احترافه التعلم عن بعد، منوهاً أن المخرج عبد الله الشريف يقدم الكثير من الأعمال الثقافية الجادة بما تجعله مؤسساً لنشاط الفن السينمائى التسجيلى والروائى القصير فى المركز الثقافى، وأيضاً فى أسيوط.


يذكر أن مهرجان موسكرز الحرية الدولى أسسته مجموعة 3738 لايف للأفلام المستقلة فى ديسمبر 2010، استكمالاً لرسالة موسكرز نادى السينما الإلكترونى الذى بدأ رحلته فى أغسطس 2010، والمهرجان معنى بتقديم أعمال سينمائية مستقلة جادة، وفتح مجالات عرض ومناقشة الأفلام مع مخرجيها، بهدف إثراء الذوق والثقافة السينمائية العامة، وتشجيع صناعة السينما المستقلة فى مصر ودعمها.


وتتم فعاليات المهرجان بشكل سنوى فى المراكز الثقافية المختلفة، والتى تهتم أيضا بالإبداع والفنون، وشارك فى المهرجان هذا العام أكثر من 100 فيلم فى المسابقات الرسمية منهم أفلام وثائقية وروائية وتحريك، بالإضافة لمسابقة رسمية خاصة بأفلام الفيديو أرت. ويشارك فى المهرجان هذا العام أكثر من 20 دولة حول العالم منها: (فلسطين – المغرب– الكويت – روسيا – إيطاليا – اليونان – ألمانيا – بلجاريا – النمسا – سلوفينيا – نيبال – الهند – إيران – الولايات المتحدة – بريطانيا – الإكوادور – تايوان - بنجلاديش – كولومبيا - فينلندا – والبوسنة)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

البقاء لله .. وفاة طالب كلية حربية من اسيوط متأثرا باصابته فى حادث .. القبض على موظف ببترول اسيوط قتل طفل بالخطأ بسيارته وهرب مسرعا

لقى طفل مصرعه، متأثرا بإصابته بكدمات في الذراع ونزيف داخلي بالمخ، بعد أن صدمته سيارة ملاكي دايو لانس بطريق قرية علوان وفر صاحبها هارب...