الجمعة، 13 أبريل 2012

استنفار امنى بأسيوط استعداداً لعيد القيامة المجيد والانبا باخاميوس صدقه" راعى الكنيسه الكاثوليكيه باسيوط" ينفى ما تردد حول إلغاء الاحتفالات هذا العام بعيد القيامه المجيد حزنا على وفاه البابا شنوده الثالث


شهدت مديرية أمن اسيوط اليوم "الجمعه"حالة من الطوارئ وحشد لكافة الإدارات الأمنية بالمحافظة لتأمين احتفالات الأقباط بأعياد القيامه بكافة كنائس المطرانيات والاديره من خلال فرض طوق أمنى حول الكنيسة وملحقاتها، ووضع حاجز مرورى لمنع السيارات من الاقتراب من سور الكنائس ووضع أجهزة في المعادن، بالإضافة إلى العشرات من أفراد الأمن وأجهزة المباحث ,علاوه على اجراء التنسيق بين جميع الإدارات بمديرية أمن اسيوط استعدادًا لعملية التأمين ومنها الحماية المدنية وإدارة المرور والمسطحات وإدارة النقل والمواصلات فيما تم وضع 172 فرق تفتيش متحركة للإشراف على جميع المستويات التأمينية.

صرح بذلك اللواء محمد إبراهيم  مدير أمن اسيوط وقال أن هناك خطة أمنية مشددة لتأمين الكنائس بمحافظة اسيوط أثناء الاحتفال بصلاة عيد القيامه المجيد ، حيث تم الدفع بـــ 86 مجموعة أمن مركزى موزعة على 86 كنيسة اهمها كنائس درنكه وكنيسة أبي تربو الزواية وكنيسة القديس مار مينا وكنيسه عزبة الأقباط و كنيسة السيدة العذراء الشامية 21وكنيسة الملاك ميخائيل دير تاسا ,مع تنظيم غرفة عمليات تسمى غرفة إدارة الأزمة التى تتلقى أى معلومات عن عملية التأمين.

من ناحيه اخرى  نفى الانبا باخاميوس صدقه" راعى الكنيسه الكاثوليكيه باسيوط" ما تردد حول إلغاء الاحتفالات هذا العام بعيد القيامه المجيد حزنا على وفاه البابا شنوده  الثالث,لافتا  أن مراسم الاحتفال بليلة عيد القيامه سوف تتم بالكامل وفى مواعيدها المحددة وستبدأ من الساعة السابعة من مساء غدا "السبت" حتى الساعات الأولى من صباح الاحد،مضيفًا أنه وجه الدعوة إلى عدد من القيادات الإسلامية لحضور الاحتفال وأنه يرحب بكل من يهنئ الأقباط بعيدهم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

سائقى تاكسي اسيوط بين البلطجه واستغلال المواطنين وعدم الاعتراف بالتعريفه 7 جنيه

يعاني اهالي اسيوط من بلطجه سائق التاكسي حيث انهم لا يعترفون بالتعريفه التي قررتها المحافظه 7 جنيهات فقط لاغير ويفرضون تسعيره جديده داخل ...