الاثنين، 24 سبتمبر 2012

أزمة جديدة للسولار بأسيوط..وانتشار تجار السوق السوداء


ظهرت أزمة السولار من جديد في محافظة أسيوط بعد أن كانت شهدت انفراجة محدودة في الفترة الماضية وعادت طوابير السيارات أمام محطات الوقود وبخاصة في المراكز والقرى.

كما انتشر تجار السوق السوداء بمركزي ديروط والقوصية علي "الأرصفة" حيث وصل سعر جركن السولار إلى 60 جنيه ووصل اللتر لسعر 3 جنيه ونصف تحت بصر وسمع إدارة التموين بهذه المراكز.


فيما اختفي السولار من محطات الوقود على الطرق السريعة والصحراوية وقامت السيارات بالتوقف علي الطرق السريعة واللجوء لتجار السوق السوداء لشراء السولار.


ويقول محمد عبد الصبور سائق أن السولار دخل أزمة جديدة في محطات الوقود بمحافظة أسيوط مع الرغم من تواجده على الأرصفة داخل مركز ديروط بجوار الساحة الشعبية ويباع علنا هناك بجوار المركز ولا يقوم أحد بمنع بيعه سوق.


ويضيف أحمد عادل سائق توك توك أن 3 محطات بمركز ديروط تقوم ببيع الوقود لأفراد يعملون معهم لبيعها بالسوق السوداء حيث يباع اللتر بــ 3.5 والجركن بـ 60 جنيه أي يتم بيع اللتر مع الجركن كاملاً 3 جنيهات.


ومن جانبه أكد وكيل وزارة التموين بأسيوط، مجدي سليم، أن مشكلة السولار في أسيوط لا تشعر بها إلا في المراكز الحدودية، وأن حصة محافظة أسيوط، من السولار 1 مليون و150 ألف لتر، ومع ذلك سبب العجز، هو توريد السولار لمحافظتي، المنيا، وسوهاج.


وأضاف سليم ،أنه طلب من شركتي، مصر للبترول، والجمعية التعاونية، تزويد محافظة أسيوط ضخ 200 ألف لتر جديدة ويتركز ضخها، في المراكز الحدودية لسد العجز.

محمد منير 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

البقاء لله .. وفاة طالب كلية حربية من اسيوط متأثرا باصابته فى حادث .. القبض على موظف ببترول اسيوط قتل طفل بالخطأ بسيارته وهرب مسرعا

لقى طفل مصرعه، متأثرا بإصابته بكدمات في الذراع ونزيف داخلي بالمخ، بعد أن صدمته سيارة ملاكي دايو لانس بطريق قرية علوان وفر صاحبها هارب...