الثلاثاء، 2 أكتوبر 2012

بالصور والفيديو جانب من المؤتمر الجماهيرى الحاشد للجماعة الاسلامية بأسيوط‎ لنصرة الرسول الكريم ’’ صلى الله عليه وسلم ’’ ونجل الشيخ / عمر عبد الرحمن يطالب رئيس الجمهورية بالتدخل لدى الإدارة الأمريكية والإفراج عن والده


                              باقى الصور
 
 
 
 
 
 

                             الفيديو

نظمت الجماعة الإسلامية وحزبها البناء والتنمية مؤتمرا حاشدا اليوم بمحافظة أسيوط عقب صلاة العشاء تحت عنوان "كونوا أنصار الله" بساحة الجميعة الشرعية بحضور كل من الشيخ صفوت عبدالغني والشيخ طارق الزمر والشيخ عاصم عبد الماجد والشيخ رفاعي طه والشيخ مصطفى حمزة والشيخ محمد شوقي الإسلامبولي والشيخ محمد عمر عبدالرحمن والشيخ عبد الآخر حماد.

وقد بدأت فعاليات المؤتمر بكلمة ترحيبية من الشيخ عبد الآخر حماد موجهة للحضور الكريم، ثم تلاه الشيخ رفاعي طه بكلمة تحدث فيها عن ضرورة إقامة شرع الله في مصر قائلا "إن الله لن يعين الشعب على إقامة شرع الله حتى يبدأ الشعب بالتغيير نحو الأفضل وأن يعود الشعب إلى شرع الله عز وجل حينها يعين الله تبارك وتعالى ذلك الشعب على إقامة شرعه وأن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم، فيجب على المسلمين أن يغاروا على رسولهم صلى الله عليه وسلم ونصرته".

من جانبه تحدث الشيخ عاصم عبد الماجد عن النصرة معلنا عن تشكيل (هيئة الأنصار ) لنصرة رسول الله صلى الله عليه وسلم ولنصرة مسلمي سوريا ومسلمي بورما ولنصرة المسلمين المستضعفين في مشارق الأرض ومغاربها .

ثم تلاه الشيخ طارق الزمر بكلمة عن الفيلم المسيء للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم قائلا "إننا يجب أن نعلم أن هذا الفيلم ليس الفيلم الأخير فيجب أن نتصدى لهذه الإساءات بالطرق الصحيحة ويجب أن نعتز بإسلامنا وحضارتنا الإسلامية فالإسلام هو المنتصر أولا وأخيرا.

وتحدث الشيخ صفوت عبد الغني مهنئا أبناء الجماعة الإسلامية المفرج عنهم ومبشرا الأمة الإسلامية بالنصر القريب قائلا للأمة الإسلامية "لابد وأن تنصروا رسول الله صلى الله عليه وسلم وأول هذه النصرة هي تمكين المشروع الإسلامي في كل بقاع الأرض قائلا لابد أن تنصروا رسول الله صلى الله عليه وسلم بقوة وعزيمة".

من جهته قال الشيخ محمد شوقي الاسلامبولي بأن أسيوط هي بلده التي تربى فيها والتي كانت سببا لالتزامه وذكر أيضا في حديثه عن أولئك الأبطال الذين قد ضحوا بأنفسهم من أجل نصرة دين الله عز وجل وها نحن الآن نحصد ثمار جهدهم قائلا أيضا أنه يجب أن نكون كلنا يدا واحده للاتحاد ضد أعداء الله ورسوله.

وفي كلمته تحدث الشيخ مصطفى حمزة عن جامع أبوبكر الصديق قائلا "إن هذا الجامع قد أخرج أبطالا نصروا دين الله عز وجل حتى ضحوا بأرواحهم" وتحدث عن نصرة رسول الله صلى الله عليه وسلم قائلا "إن نصرة رسول الله صلى الله عليه وسلم ليست بالنفس والمال وحسب إنما يجب أن يضاف إليها نصره بالسلوك موضحا أننا لو اقتدينا بأخلاق رسولنا صلى الله عليه وسلم لنصرناه بذلك.

من جانبه قال الدكتور أسامة رشدي: كنا نتمنى أن نختتم هذه الفرحة بعودة أسرانا وعودة الشيخ الدكتور عمر عبد الرحمن.

واختتم المؤتمر الشيخ محمد عمر عبد الرحمن الذي أكد في كلمته على ضرورة نصرة رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال أن من نصرته عليه الصلاة والسلام أن ننصر ورثته وهم العلماء الأجلاء ومن بين هؤلاء يجب علينا نصرة الشيخ عمر عبد الرحمن فواجب على أمة الإسلام أن تنصر نبيها محمد صلى الله عليه وسلم وأن تنصر الشيخ الأسير الدكتور عمر عبد الرحمن.

ووجه أسد الله رسالة للدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية عن ضرورة سعيه للإفراج عن الشيخ بأسرع وقت.

أبو شعيب الغزالى

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

دماء وطلاسم وملابس داخلية وأعمال سحر.. داخل "مقابر الغنايم" فى اسيوط

نظم أهالي في مركز ومدينة الغنايم بمحافظة أسيوط، حملة لتنظيف وتطهير المقابر، وأكدوا أنهم عثروا على طلاسم وأحجبة وأعمال ...