الاثنين، 6 مايو 2013

مؤتمر تعريفي لبرامج الاقتصاد والتمويل فى أسيوط بمشاركة السفارة الأمريكية


عقدت السفارة الأمريكية مؤخراً بالتعاون مع غرفة التجارة بأسيوط اللقاء التعريفي الثاني لبرامج الاقتصاد وتمويل التجارة بمقر الغرفة التجارية بأسيوط، وقد انعقد هذا اللقاء بهدف تيسير استفادة أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة من برامج التمويل والتجارة التي توفرها الهيئات الأمريكية، حيث شارك ممثلو قطاع الأعمال في أسيوط في حوار مباشر مع مسئولي السفارة حول الفرص الاقتصادية المتاحة.

وقال بيان للسفارة إن برنامج اللقاء تضمن عروضاً توضيحية قدّمها السيد إيان كامبل، المستشار الاقتصادي للسفارة الأمريكية وعدد من مسئولي السفارة حول البرامج الخاصة بإدراتي خدمات التجارة والزراعة الخارجية بالسفارة وكذلك برامج الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والبنك الأمريكي للصادرات والواردات والمنظمة الأمريكية لتنمية التجارة ومؤسسة الاستثمار الخاص الخارجي، وقد أجاب مسئولو السفارة الإجابة على كافة استفسارات المشاركين حول هذه البرامج وكيفية الاستفادة منها في دعم أنشطة الشركات المصرية.

ويعد هذا اللقاء هو الثاني في سلسلة من اللقاءات والمؤتمرات التي تعقدها السفارة للتعريف بالأدوات التي تدعمها الحكومة الأمريكية لتطوير وتنمية قطاع الأعمال في جميع أنحاء جمهورية مصر العربية. وكان المؤتمر الأول قد انعقد في الإسكندرية في شهر مارس الماضي. ومن المقرر أن ينعقد المؤتمر التالي في مدينة السادس من أكتوبر في شهر مايو المقبل.

وتأتي هذه المبادرة كإحدى صور الالتزام القوي الشعب الأمريكي بالتعاون مع مصر ودعمها. ومن خلال هذا الالتزام تعاونت الولايات المتحدة مع العديد من الشركاء المحليين في أسيوط في العديد من المجالات والمشروعات التي شملت برامج تابعة للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لتعزيز مهارات القراءة في المدارس الابتدائية المحلية والتعاون مع مسئولي القطاع الطبي للتوعية بالسلوكيات الصحية وتعزيز مهارات التوظف لطلاب جامعة أسيوط بما يلبي احتياجات سوق العمل الحديث وتدريب رواد الأعمال وأصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة وتوفير التمويل لهم من خلال جمعية الأعمال بأسيوط.

كذلك أسست الولايات المتحدة "نافذة أمريكية"
بالمكتبة المركزية لجامعة أسيوط تتضمن أكثر من 1000 كتاب حول التاريخ والأدب والثقافة والمجتمع والحكومة والسياسة والقانون والتشريع وتدريس الإنجليزية بالإضافة إلى عدد من أجهزة الكمبيوتر التي تم التبرع بها في نوفمبر 2010. كما بدأت الحكومة الأمريكية منذ عام2006في تقديم منح دراسية مصغرة لآلاف من الطلاب في محافظة أسيوط وغيرها من محافظات الجمهورية وذلك لدراسة اللغة الإنجليزية والثقافة الأمريكية وخدمة المجتمع.

وفي مجال دعم المجتمع المدني، تم التعاون مع جمعية حقوق الإنسان لتنمية المجتمع بأسيوط في مشروع لتمكين المواطنين من المشاركة السياسية وعملية صناعة القرار على مستوى المجتمع المحلي كما تم التعاون أيضاً مع جمعية شباب الأعمال بأسيوط في مشروع لتعزيز مستويات الشفافية والمحاسبة في بيئة الأعمال في صعيد مصر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

سائقى تاكسي اسيوط بين البلطجه واستغلال المواطنين وعدم الاعتراف بالتعريفه 7 جنيه

يعاني اهالي اسيوط من بلطجه سائق التاكسي حيث انهم لا يعترفون بالتعريفه التي قررتها المحافظه 7 جنيهات فقط لاغير ويفرضون تسعيره جديده داخل ...