الخميس، 31 مارس 2016

محافظة اسيوط تحتفل بيوم اليتيم بتوزيع الهدايا المادية والعينية على الاطفال الايتام























 شهد المهندس ياسر الدسوقى محافظ اسيوط الاحتفال الذى اقامته المحافظة بالتعاون مع مديرية التضامن الاجتماعى بمناسبة يوم اليتيم وذلك بقاعة المؤتمرات الكبرى بديوان عام المحافظة بحضور اللواء ماجد عبد الكريم سكرتير عام المحافظة والشيخ محمد العجمى وكيل وزارة الاوقاف والانبا لوكاس مطران ابوتيج والفتح واسيوط الجديدة ومحمد فؤاد وكيل وزارة التضامن الاجتماعى ومصطفى ابوغدير مستشار المحافظ للجمعيات الاهلية واكثر من مائتى طفل يتيم من مختلف دور رعاية الايتام بالمحافظة .

وبدأ الاحتفال بالسلام الوطنى ثم عرض لبعض الفقرات الغنائية للاطفال والاستماع لبعض الاوبريتات الوطنية وسط تفاعل من الاطفال والحضور .

وقام المحافظ بتوزيع الهدايا المادية والعينية والالعاب على الاطفال المشاركين فى الاحتفالية من دور الصفا لرعاية الفتيات ودار مطرانية ابنوب والفتح واسيوط الجديدة وليليان تراشر ودار الحنان للبنين ودار الشيماء لكفالة اليتيم ودار مطرانية اسيوط للاقباط الارثوذوكس .

واكد المهندس ياسر الدسوقى محافظ اسيوط على اهمية تلك الاحتفالات فى نفوس ابنائنا ولحث جميع القيادات التنفيذية والدينية والمسئولين على مساندة ابنائنا الايتام وتقديم الدعم المادى والمعنوى لهم ومشاركتهم جميع الاحتفالات والمناسبات وتشجيعهم على الجد والعمل وتقديم اوجه الرعاية لهم فى مختلف دور الايتام بالمحافظة .

وقال محافظ أسيوط أن كفالة اليتيم يتسع معناها ليشمل احتضانه وتعليمه والاهتمام بصحته وإعداده نفسيا وتربويا لمواجهة المستقبل والأخذ بيده وتقوية روحه وعقله وزرع الأمل فى نفسه ومعاملته بصدق وإخلاص والحرص على مستقبله وسلوكه مؤكدا أن رعاية الأيتام وتوفير كافة سبل الرعاية والعناية بهم تقع على عاتق المجتمع موجها الشكر إلى مشرفى دور الأيتام.

ووجه الانبا لوكاس الشكر لمحافظ اسيوط ولجميع القيادات التنفيذية بالمحافظة على تنظيم تلك الاحتفالية لما لها من دور اجتماعى كبير فى نفوس ابنائنا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

البقاء لله .. وفاة طالب كلية حربية من اسيوط متأثرا باصابته فى حادث .. القبض على موظف ببترول اسيوط قتل طفل بالخطأ بسيارته وهرب مسرعا

لقى طفل مصرعه، متأثرا بإصابته بكدمات في الذراع ونزيف داخلي بالمخ، بعد أن صدمته سيارة ملاكي دايو لانس بطريق قرية علوان وفر صاحبها هارب...