الأربعاء، 1 فبراير 2017

البقاء لله .. مقتل مواطن بمركز ديروط باسيوط والاهالى يتهمون ضابط شرطة بقتله .. وامن اسيوط يرد المتهم مطلوب على ذمة قضية مخدرات ولم يتم قتله وحاول الهرب من قوات الامن والقى نفسه فى النيل .. وغضب الاهالى وتكسير سيارة شرطة والمطالبة بعقاب الضابط القاتل


 الفقيد فوق مستوى الشبهات واشقاؤة يعملان احدهم بماحث حلوان والاخر بمرور اسيوط امس وفى مرور دورية امنيه مكونة من شخصين يستقلان موتسيكل وقاما بتفتيش من صادفهم وعندما اعترض الفقيد قاموا باطلاق الاعيرة النارية فى الهواء وجرى الفقيد وهم خلفة حتى وصل الى ترعة الابراهمية وعلى الشط ظلوا يطلقون الاعيرية النارية حتى غاص وغرق ومنعوا كل من اقترب لمحاوله انقاذه

سيد قناوى
-----------------------------------------------

تحاول الأجهزة الأمنية بمركز ديروط بمحافظة أسيوط، احتواء غضب الأهالي إثر واقعة مقتل الشاب محمد بدر 21 سنة، من أهالي ديروط وشقيق اثنين من أمناء الشرطة بمباحث ديروط والقاهرة، بعد أن لقي مصرعه غرقًا بترعة الإبراهيمية في مشادة بينه وبين قوات أمن ديروط انتهت بمصرعه غريقًا.
وقال مصدر، فى تصريحات لـ"البوابة نيوز"، اليوم الثلاثاء، إنه أثناء نصب كمين للمتهم حاول الفرار مستخدمًا ترعة للعبور للبر الثانى، ولكنه سقط غريقا، وبمناظرة الطب الشرعى للجثة تبين عدم وجود أي إصابات بالجثة ظاهرية، وأن الوفاة نتيجة إسفكسيا الغرق، وتبين عقب الكشف الجنائى عن المتهم أنه مطلوب ضبطه فى قضيتي سلاح و3 مخدرات.
وأضاف المصدر أن أهلية المتهم استلمت الجثة ظهر اليوم، وتم دفنه، وأشار المصدر إلى أن قوات الأمن اضطرت إلى إطلاق أعيرة نارية بالهواء لمحاولة السيطرة على المتهم وصرف الأهالى عقب تجمهرهم.
من جانبه قال علي بدر أمين شرطة من مباحث القاهرة، وشقيق المتوفى محمد فى تحقيقات النيابة: إن المقدم خالد شحاتة رئيس مباحث ديروط ومعاونه محمد طلعت و3 مخبرين شاهدوا شقيقه أثناء استقلالهم دراجتين بخاريتين وسيارة الشرطة تسير خلفهم شاهدوا شقيقي وليد ويعمل أمين شرطة بمركز شرطة ديروط ويقوم بشراء طلبات من محل بقالة، وينتظره شقيقا المجني عليه محمد بدر 21 سنة، وترجل الضابط والقوة من السيارة وقاموا باستيقاف شقيقي الصغير وقاموا بصفعه على وجهه لاستفساره منهم عن سبب حضورهم، وبدءوا يطاردونه حتى قاموا بزجه بترعة الإبراهيمية، وحينما شاهدهم شقيقي أمين الشرطة وشقيقي الصغير يستغيث حاول شقيقي أمين الشرطة إنقاذه وقاموا بإطلاق أعيرة نارية في الهوا إلى أن فارق شقيقي الحياة غرقًا أمام أعين أهالي القرية، وتباشر النيابة التحقيقات.
وأضاف: أنهم حرروا محضرًا لشقيقي أمين الشرطة وقام بالتجمهر على قوة المركز التي كانت تتفقد الحالة الأمنية بالمنطقة، وهشم سيارات الشرطة وبعدها استعدت فرق إنقاذ من الحماية المدنية لانتشال جثمان شقيقي من الترعة، وطالبونا باستلام الجثة للدفن ونحن رفضنا وفوجئنا بمساومتهم لنا على أن نقول بأن شقيقي ألقى بنفسه بترعة الإبراهيميه واستلام جثمانه للدفن، ونقوم بعمل محضر بذلك، وتوجهنا إلى رئيس نيابة ديروط لنفاجأ بأنهم أرسلوا محضرًا بأن شقيقي مطلوب في 5 أحكام جنائية؛ ولذلك توجهت قوة لضبطه، وقام رئيس النيابة بالكشف الجنائي على أرقام القضايا من المحكمة نفسها، ولم يجد أي اتهامات، واستفسر رئيس النيابة عن شقيقي أمين شرطة ديروط الذي تواجد أثناء الواقعة، وننتظر الآن بمستشفى ديروط العام بالمشرحة لتقرير الطب الشرعي لتحديد سبب الوفاة.

دينا الحسينى

هناك تعليقان (2):

  1. حسبننا الله ونعم الوكيل

    ردحذف
  2. الله يرحمك يا خويا مت راجل ... وقتلوك غدر

    ردحذف

صحافة المواطن ’’ اطفال مفقودين ’’ بالصور طفل من اسيوط متغيب عن اهله .. ناس لقيته بيشحت على رصيف فى الاسكندرية ومغم عليه

القبض على 20 طفلا بتهمة التسول والمبيت في الشارع بأسيوط .. هؤلاء الاطفال قد سلبت حقوقهم فى مجتمع لم يهتم بأطفال الشوارع واطلق عليهم لقب ...