الأحد، 22 يوليو 2012

مينا دانيال من قرية صنبو بمحافظة أسيوط.. الثائر المبتسم يكمل عامه الـ


اليوم..  أكمل مينا دانيال أحد ضحايا ''مذبحة ماسبيرو'' التى راح ضحيتها نحو 20 مصري، عامه الـ 21 بالمقاييس الأرضية، فى احتفال مشترك بين أصدقاءه على الأرض، وملائكة السماء.
مينا دانيال.. الشاب الثائر الذى خرج فى تظاهرات ثورة 25 يناير ضد نظام الرئيس السابق حسنى مبارك وتعرض لعدة إصابات انذاك، توفى على أثر اصابته بطلقة فى القلب فى أحداث ماسبيرو فى 9 أكتوبر الماضى، أودت بحياته فى الحال.
ومينا دانيال هو من مواليد 21 يوليو 1991،ثائر مصري من قرية صنبو بمحافظة أسيوط، وأحد مؤسسي ائتلاف شباب ماسبيرو، وعضوًا بكل من حزب التحالف الشعبي الاشتراكي وحركة شباب من أجل العدالة والحرية.
واحتفلت صفحة خالد سعيد على موقع التواصل الاجاماعي ''فيسبوك''، بذكرى ميلاد دانيال، بعدد من رسوم الجرافيتى، مع عبارة: ''في ذكرى ميلاد شهيد الحرية: مينا دانيال.. كل سنة وانتا معانا وبتنير بإبتسامتك ودمّك نضالنا، عشان نقدر نكمل طريقنا ونحقق أهداف ثورتنا: عيش وحريّة..عدالة اجتماعيّة وكرامة انسانيّة''.
وكان عدد من الحركات الثورية مثل حملة كاذبون ولا للمحاكمات العسكرية، قد دعوا جميع القوة السياسية للاحتفال بعيد ميلاد مينا دانيال بميدان التحرير يوم 22 يوليو القادم عبر موقع ''فيسبوك''، كما أعلن عدد من الحركات الثورية توجهها لميدان التحرير للاحتفال بعيد ميلاد ''دانيال''.
ورغم مرور نحو 9 أشهر على أحداث ماسبيرو، الإ أنه حتى الآن لم يتم تقديم المسئولين عن مقتل ما يزيد عن 20 مصرى، مع نفى الجيش المستمر لأي مسؤلية عن تلك الأحداث، وسط اتهام شديد من قبل عدد من الائتلافات الثورية للقوات المسلحة بالمسؤلية المباشرة عن المذبحة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

البقاء لله .. وفاة طالب كلية حربية من اسيوط متأثرا باصابته فى حادث .. القبض على موظف ببترول اسيوط قتل طفل بالخطأ بسيارته وهرب مسرعا

لقى طفل مصرعه، متأثرا بإصابته بكدمات في الذراع ونزيف داخلي بالمخ، بعد أن صدمته سيارة ملاكي دايو لانس بطريق قرية علوان وفر صاحبها هارب...