الأربعاء، 4 يوليو 2012

التصريح بدفن جثتي الشرطي والعامل ضحيتي السولار بأسيوط

http://www.shorouknews.com/uploadedimages/Sections/Egypt/original/%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%88%D8%A7%D8%A1-%D9%85%D8%AD%D9%85%D8%AF-%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85-%D9%85%D8%AF%D9%8A%D8%B1-%D8%A3%D9%85.jpg
أمر أحمد الصراف، وكيل نيابة ساحل سليم، بإشراف محمود النجار، مدير النيابة، التصريح بدفن جثتي أمين الشرطة والعامل ضحيتي اشتباكات السولار بقرية المطمر التابعة لمركز ساحل سليم، وسؤال الضابط والشرطيين المصابين، وتحريات المباحث وضبط وإحضار المتهمين.

كان اللواء محمد إبراهيم، مدير أمن أسيوط، تلقى بلاغا من العميد حسن سيف، مدير المباحث الجنائية، بلاغا يفيد نشوب مشاجرة بين المواطنين، وبعضهم داخل محطة تمويل السيارات بقرية المطمر التابعة لمركز ساحل سليم، بسبب الحصول على كميات من السولار، مما نتج عنها مصرع عامل وإصابة أمين شرطة.

وعلى الفور، انتقلت قوات الأمن، حيث أكدت تحريات العميد أحمد أبو عقيل، رئيس مباحث المديرية، أن مشاجرة وتشابكا بالأيدي نشب بين المجني عليه محمد زويل عبد الفتاح وأحد المواطنين أثناء تواجدهما أمام محطة التمويل على الطريق الزراعي أسيوط القاهرة بالقرية، وأثناء تدخل قوة التمشيط التابعة لمركز شرطة ساحل سليم حدثت اشتباكات بين أمين الشرطة البدري فرج علي والمجني عليه.

وأشارت التحريات إلى
أنه أثناء قيام قوة من مباحث ساحل سليم، قام والد المجني عليه ويدعى زويل عبد الفتاح وشقيقيه بإطلاق الأعيرة النارية، مما أسفر عن مصرع الشرطي عبد الناصر حسن، وإصابة ضابط مباحث يدعى هيثم الشواف وكيل فرع البحث الجنائي لمنطقة الشرق، وإصابة شرطيين آخرين كانوا مرافقين.

من ناحية أخرى، فرضت أجهزة الأمن كردونات أمنية على مداخل قرية المطمر وأمام منازل المتهمين، وقال اللواء محمد إبراهيم، مدير أمن أسيوط، في تصريحات خاصة للشروق: إنه جاري تحديد أماكن اختفاء المتهمين، موضحا أن أحد المتهمين مطلوب في قضية مقاومة سلطات بالأعيرة النارية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

سائقى تاكسي اسيوط بين البلطجه واستغلال المواطنين وعدم الاعتراف بالتعريفه 7 جنيه

يعاني اهالي اسيوط من بلطجه سائق التاكسي حيث انهم لا يعترفون بالتعريفه التي قررتها المحافظه 7 جنيهات فقط لاغير ويفرضون تسعيره جديده داخل ...