السبت، 14 نوفمبر 2015

تقرير أمنى .. شارك فى 6 عمليات تفجيرية.. التفاصيل الكاملة لاصطياد سفاح أسيوط


http://www.elfagr.org/upload/photo/news/192/5/600x338o/244.jpg?q=2
تمكنت قوات الأمن من فك رموز التفجيرات التى شهدتها محافظة أسيوط على مدار عام كامل، فخلال هذه الفترة كان جهاز الشرطة فى المحافظة يتلقى اتصالات من مجهول حول عدد من العبوات الناسفة فى مناطق متفرقة، وبمجرد وصول قوات الحماية المدنية تنفجر هذه العبوات.

وبعد تكرار هذه الحوادث تأكدت قوات الأمن أن هذه الاتصالات ما هى إلا كمين من الجانى، الذى كان يتصل بقوات الأمن لاستقطابهم إلى مكان العبوة الناسفة، وقبل العثور عليها يتمكن من تفجيرها عن بعد فى وجه أفراد الشرطة.

وأخيراً تمكنت قوات الأمن من تصفية العقل المدبر لهذه العمليات وهو الإرهابى أحمد زكريا رمضان عضو جماعة الإخوان الذى شارك فى 6 عمليات إرهابية تمثلت فى زرع متفجرات بمختلف مناطق أسيوط خلال عام لإظهار الأجهزة الأمنية على أنها ضعيفة ولا تستطيع حماية نفسها أو المواطنين.

فعلى مدار عام كامل شارك القتيل فى عدد من العمليات الإرهابية التى أحبط بعضها ونجح البعض الآخر فى استهداف ضباط الشرطة وقوات الأمن، وخلال الخمسة أشهر الأخيرة، كثفت جميع الأجهزة الأمنية جهودها فى المحافظة لإلقاء القبض على الجانى، تحت إشراف قيادات وزارة الداخلية التى كانت تتابع الحملة الأمنية التى ضمت  ضباط المباحث الجنائية والأمن العام والأمن الوطنى تحت إشراف اللواء عبد الباسط دنقل مساعد وزير الداخلية ومدير أمن أسيوط  واللواء أسعد الذكيرى مدير المباحث الجنائية والعميد منتصر عويض رئيس مباحث المديرية واللواء أشرف رياض مدير الأمن العام لوسط الصعيد بالتعاون مع ضباط الأمن الوطنى.

كانت البداية تجميع خيوط البلاغات التى وردت لمديرية الأمن من مجهولين تفيد بوجود عبوات ناسفة، وما تبعه من تحرك سريع وراء البلاغات التى كانت تصل لشرطة النجدة أو المعلومات التى تصل لضباط الأمن.

اشتبهت القيادات الأمنية فى رقم هاتف كان دائما يتم استغلاله فى إبلاغ الشرطة عن وجود متفجرات بأماكن متفرقة، وصلت إلى 6 عمليات تفجيرية نجح الأمن فى إبطال غالبيتها  باستثناء بعضها الذى أصيب فيها ضباط شرفاء من رجال الحماية المدنية.

الخيط الثانى الذى أدى إلى التعرف على الجانى تمثل فى القنابل التى يتم الكشف عنها، والتى كانت جميعها نوعية واحدة وتقنية تفجيرية تستغل فى كل العمليات الإرهابية عن طريق تركيب جهاز تليفون داخل العبوات التفجيرية ويتم تفجيرها عن بعد عن طريق استخدام التليفون المحمول.

وحصد الضباط 6 عمليات منها محاولة تفجير قناطر أسيوط التاريخية بعبوة ناسفة وتم إبطالها، وتفجير قنبلة أمام سجن أسيوط العمومى، واثنتان أخريان واحدة بنفق السلام وأخرى بالقرب من مقر عمل مساعد وزير الداخلية لقطاع وسط الصعيد، وقنبلة أمام مجمع محاكم أسيوط والتى أصيب فيها ضابط بالدفاع المدنى وأخرى خلف قسم ثانى أسيوط تسببت فى هزة بجميع الأماكن والعمارات السكنية المحيطة بمكان التفجير. 

وقام الفريق الأمنى بمراجعة جميع البلاغات التى كانت تتلقاها شرطة النجدة والتى وصلت إلى مئات البلاغات، وتبين من الفحص وجود عامل مشترك  فى بلاغ المتفجرات وبعد تقنيات استخدمها فريق العمل  والتحـــريات المكثفة لفـــــــــريق العمل الذى  استغرق ما يقارب من 5 أشهر تبين قيام 5 أفراد كونوا فيما بينهم خلية إرهابية لاستهداف الضباط  والأماكن الأمنية، بينهم نجل قيادة كبرى بجماعة الإخوان ومحاسب وخريج كلية الهندسة.

استأذنت قوات الأمن النيابة فى اقتحام مكان اجتماع المجموعة الإرهابية بإحدى الوحدات السكنية بمركز أبنوب، واثناء الاقتحام لم يتواجد بالمكان إلا اثنين تمكن أحدهما من الهرب، والثانى كان الإرهابى أحمد زكريا الذى هدد القوة بإطلاق النيران من طبنجته، حيث بادله أحد  أفراد الأمن برصاصات بمنتصف الجسد حيث كان يستهدف من إطلاق النار إصابته بالقدم إلا أن إحدى الطلقات استقرت بحوض القتيل وتوفى على إثرها. 

وبفحص الشقة التى كان يختبئ بها أفراد الخلية، تمكنت قوات الأمن من ضبط أكثر من 9 أجهزة تليفون محمول  كانت معدة لاستخدامها داخل العبوات التفجيرية وعدد كبير من شرائح التليفونات، وأكياس من مادة الكبريت و4 عبوات تفجيرية معدة للتفجير و10 دوائر كهربائية ومسامير ووعاء معدنى به مواد لمادة الألمونيوم وثلاث خزن سلاح طبنجة وأكثر من 30 طلقة، من ذات العيار وجوال من النترات وأكياس بها مواد تستخدم فى المتفجرات وأكثر من 29 مكثفاً كهربائياً وأجهزة إنذار، وجهاز تليفون به شريحة خاصة برقم التليفون الخاص بالقتيل كانت تستغل فى إبلاغ النجدة عن وجود متفجرات، والهدف منها أن تتحرك الأجهزة الأمنية تجاه المكان المبلغ عنه حتى يتم الاتصال على رقم التليفون المعد داخل المتفجر لانفجاره أمام قوات الأمن التى تحاول إبطال مفعولها.

خالد العسقلانى



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

البقاء لله .. وفاة طالب كلية حربية من اسيوط متأثرا باصابته فى حادث .. القبض على موظف ببترول اسيوط قتل طفل بالخطأ بسيارته وهرب مسرعا

لقى طفل مصرعه، متأثرا بإصابته بكدمات في الذراع ونزيف داخلي بالمخ، بعد أن صدمته سيارة ملاكي دايو لانس بطريق قرية علوان وفر صاحبها هارب...